الرئيسية > النصف الحلو > فرصتك الذهبية..لبشرة فضية

فرصتك الذهبية..لبشرة فضية

أسابيع قليلة وتبدأ درجات الحرارة في الانخفاض التدريجي استعدادا لدخول فصل الشتاء البارد وهي فرصتك الذهبية لإجراء بعض التقنيات المعالجة لمشاكل البشرة كالليزر المقشر وكل أنواع التقشير العميق كالتقشير الكيميائي والسنفرة وبأحماض الفواكه الامينية والتي يصعب إجراؤها في فصل الصيف الحار لما قد يترتب على ذلك من أعرض جانبية نحن في غنى عنها أو تضطرك للبقاء لفترات طويلة في المنزل لتجنب المشاكل، والنتيجة تكون بشرة لامعة ندية وكأنها بشرة فضية.

 

تعرفي على مستحضراتك الجديدة

تخطئ الكثير من السيدات في الاستمرار في استخدام نفس مستحضرات العناية بالبشرة طوال العام دون الانتباه الى تغير طبيعتها من موسم الى آخر حسب الطقس، فالبشرة في فصلي الخريف والشتاء تتعرض للجفاف الشديد والحساسية المضاعفة وربما التشقق والاحمرار بسبب تعرضها للبرد جراء انخفاض درجات الحرارة في الخارج ومن ثم تعرضها للحرارة الداخلية بسبب واستخدام اجهزة التدفئة، هذا التفاوت في درجات الحرارة يصيب البشرة بمشاكل تغير من طبيعتها  التي تتطلب بناء عليه تغيير المستحضرات.

من هنا ينصح خبراء البشرة بالابتعاد عن المستحضرات الصيفية ذات الاساس الخفيف lotion  الى المستحضرات ذات التركيبة  التي تحتوي على نسبة أعلى من الزيوت (cream) حتى تقلل من نسبة الجفاف الذي تصاب به البشرة نتيجة الاسباب السالفة الذكر.

الحال ذاته ينطبق على مستحضرات التنظيف، إذ يجب التوقف عن استخدام المنظفات الرغوية كالفوم والجل والصابون وأيضا الاوراق المبللة المخصصة لهذا الغرض والتوجه لاستخدام الحليب المنظف الذي يحافظ على رطوبة البشرة ويحد من جفافها.

 

استمري في روتينك اليومي مع التعديل

استمري في نفس برنامج العناية ببشرتك اليومي، ولكن مع بعض التعديلات  التي تضمن لك نضارتها وشبابها اللذين يتأثران سلبيا ببرودة الجو.

 

التنظيف العميق ضرورة قصوى

لا يمكن أن تتوقعي أي تفاعل من المستحضرات  التي تستخدمينها دون الخضوع لعملية تنظيف عميق لكامل جسمك وعلى الاخص وجهك، فالبشرة تتعرض خلال فصل الصيف الى الكثير من المؤثرات الخارجية الضارة جدا كأشعة الشمس الحارقة ومياه المسابح المعالجة كيميائيا أو ملوحة البحر وغيرها من المؤثرات  التي تسبب تراكم الخلايا الميتة في الطبقات السفلى من البشرة ولا يمكن إزالتها إلا بالتنظيف العميق في احد المراكز المتخصصة والموثوق بها.

فالمستحضرات  التي يتم استخدامها في التنظيف العميق تكون أكثر تركيزا بحيث تقوم بتقشير البشرة بشكل عميق يسمح بالمستحضرات  التي ستستخدم لاحقا باختراق الطبقات الاولى من البشرة وأداء مهمتها على أكمل وجه، أما في حال تجاهل تلك الخطوة فهذا يعني أنها لن تستفيد بسبب تلك الخلايا الميتة بل إنها قد تزداد سوءا وبهتانا وفقدان الحيوية والرونق.

 

التنظيف اليومي هو الأهم

تعتبر خطوة تنظيف البشرة هي الاهم اذا ما أردنا ترتيب الأولويات في الحفاظ على جمال وشباب البشرة، المهم اختيار المنظف المناسب لنوع البشرة والذي يفضل أن يكون cleansing milk لكل أنواع البشرات في فصلي الخريف والشتاء عدا البشرة الدهنية التي يفضل أن تستخدم المنظف الرغوي، وهي مستحضرات متوافرة في الكثير من الماركات.

 

استبدلي بالقطن الشاش للتنظيف

ينصح خبراء البشرة هنا باستخدام الشاش الطبي في تنظيف البشرة بالحليب المرض كبدليل للقطن حيث وجد أن ملمسه المائل للخشونة مع طبيعة خيوطه الخفيفة تساعد بشكل كبير على سنفرة البشرة بمنتهي الرفق من ناحية وأيضا تزيد من حركة الدورة الدموية وهو ما يزيد من تقبلها للمستحضرات اللاحقة، ومن ثم امسحي وجهك بتونيك أو القابض الخالي من الكحول والمرطب في ذات الوقت.

ضعي الماسك المرطب مرتين في الاسبوع بعد تنظيف البشرة لمزيد من الحيوية والرطوبة  التي تفقد كما أسلفنا سابقا مع البرودة.

 

سيروم الماء ليل نهار

سيروم الماء لا يقل أهمية عن تنظيف البشرة يوميا حبث ينصح المتخصصون باستخدام(aqua serum) سيروم الماء عدة مرات يوميا في فصلي الخريف والشتاء حيث تزداد فرصة الجفاف خصوصا بعد الوضوء عدة مرات يوميا.

سيروم الماء يعيد النضارة للبشرة ويعوضها عن جزء من الماء المفقود وهو ما يقلل من نسبة الخطوط الرفيعة بالبشرة بسبب جفافها.

ضعي السيروم بعد كل وضوء وقبل وضع الكريم المرطب الصباحي.

 

الكريم المرطب في الصباح

بعد التونيك القابض بعدة ثوان ضعي سيروم الماء ومن ثم الكريم المرطب على كافة البشرة والرقبة ويفضل ان يكون مدعما بالمركب الواقي من الشمس بحيث لا تقل نسبة حمايته عن 35 spf.

في حال كان الكريم خاليا من الواقي ضعي الكريم الواقي من الشمس بعد كريم الترطيب في كافة البشرة والمناطق المعرضة لأشعة الشمس كمنابت الشعر والمنخار والاذنين ومنطقة الرقبة والديكولتاه.

 

لا تنسي المنطقة الاخطر

تعد المنطقة المحيطة بالعينين الاكثر عرضة للتجاعيد المبكرة بسبب طبيعة الجلد الرقيق من ناحية ومواجهته لاشعة الشمس المباشرة ومن ثم فيجب العناية المكثفة بها سواء بتنظيفها بالشكل الصحيح أو باستخدام المستحضرات الخاصة.

ضعي الكريم المرطب صباحا والمغذي ليلا ويستحسن وضع الماسكات المرطبة أو المغذية أسبوعيا وهي تأتي على شكل شرائح توضع تحت أو حول العينين لامتصاص الانتفاخات أو الحد من الهالات السوداء اللتين تظهران بسبب الارهاق وقلة النوم.

لا تنسي ارتداء النظارات الشمسية الكبيرة الحجم لمنع اشعة الشمس من الوصول الى هذه المنطقة الحساسة وتدميرها تدريجيا.

 

التغذية المكثفة ليلاً

نظفي بشرتك مرة أخرى ليلا ومن ثم ضعي السيروم المغذي الذي عادة ما يحتوي على مركبات مرطبة ومن ثم ضعي الكريم المغذي قبل النوم بنصف ساعة على الاقل حتى تتأكدي من امتصاص البشرة الكامل له لضمان الاستفادة القصوى منه.

 

العناية بالداخل أولا

واذا كانت العناية بالبشرة مهمة جدا خارجيا الا انها لن تعطي أية نتائج تذكر إذا أهملت العناية الداخلية، حيث يجب الالتزام ببرنامج غذائي صحي يعتمد على الاكثار من الفواكه والخضراوات المتنوعة الغنية بالفيتامينات والاملاح المعدنية المهمة للبشرة بالاضافة الى البروتينات مع تناول المكملات الغذائية اذا لزم الامر.

أيضا يجب شرب ما لا يقل عن ستة الى ثمانية أكواب من الماء على مدار اليوم حتى تعوضي الماء المفقود بها.

 

الرياضة للصحة والجمال

ينصح خبراء البشرة بضرورة الالتزام ببرنامج رياضي متواصل وفي اقل تقدير المشي يوميا حتى تتحرك الدورة الدموية وهو ما يزيد من تغذيتها.

أيضا تجنبي تماما التعرض المباشر للشمس والتدخين المدمر للبشرة وكذلك السهر وقلة النوم.

شاهد أيضاً

شبابك وجمالك ونضارة بشرتك.. من منزلك

شبابك وجمالك ونضارة بشرتك.. من منزلك

تتعرض بشرة الجسم ككل والوجه بشكل خاص للكثير من المشاكل التي تهدد شبابها وجمالها، خصوصا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مرحبا

لمتابعة أحدث وآخر الاخبار على مجلة أسرتي يرجى الإشتراك