آخر الأخبار
الرئيسية > فن > أخبار فنية > النجمة اللبنانية «نينا عبد الملك» لـ «أسرتي»- خطواتي ثابتة ولا أخشى المنافسة

النجمة اللبنانية «نينا عبد الملك» لـ «أسرتي»- خطواتي ثابتة ولا أخشى المنافسة

تتسم شخصية الفنانة اللبنانية الشابة «نينا عبد الملك» (21 عاماً) بالحيوية والثقة، وهي التي بدأت رحلتها من خلال برنامج ستار أكاديمي في موسمه الثامن.

تبدو خطوات «نينا» متأنية كونها لا تستعجل الأمور فبعد «بيني وبينك» أغنيتها الأولى من كلمات وألحان عمر ساري.. و«مش بسهولة» اغنيتها الثانية من كلمات أيمن قميحة، ومن ألحان ايمن قميحة وتمام سعيد.. وتستعد لإطلاق أغنيتها الثالثة «عم دور ع حالي» من كلمات وألحان مهدي عز الدين.

عبد الملك تعتمد على نفسها ولا تحب أن تكون أسيرة أي شركة إنتاج، ودرست الإخراج لكنها وجدت نفسها في الغناء أكثر ولا تستبعد تجربة التمثيل خاصة إذا كانت في إطار الفن الاستعراضي.

أغنيتي الجديدة

«عم دَوَّرْ ع حالي» تشبهني

من «عم دور ع حالي» نبدأ الحوار مع نينا عبد الملك التي تتحدث بحماسة عن أغنيتها الجديدة، فتقول:

أغنيتي الجديدة عنوانها «عم دور ع حالي» ،وهي من كلمات وألحان مهدي عز الدين، ومن إنتاج مؤيد الأطرش وسجلتها في استديو بودي نعوم ووزعها أنس كريم.. الأغنية ليست رومانسية وهي تشبهني كثيراً، وصديقي مهدي عز الدين كتبها خصوصًا لي.

نسأل «نينا» عمَّا تبحث من خلال عنوان الأغنية، فتجيب:

أبحث عن نفسي عاطفياً ومعنوياً وفنيًّا والأغنية تضم كل هذه المعاني.

أما عن إمكانية وصولها للناس، فتقول:

أنا لم أفكر ولو للحظة في إمكانية وصول أو عدم وصول الأغنية للناس، أحببتها وسجلتها بكل بساطة، ولكن لا يمكنني أن أصف لك مدى تقبل كل من سمعها من المقربين مني لها وأتوقع أن يحبها الناس، مع الإشارة إلى أنها وصلت إلى كل شخص سمعها حتى الآن بطريقة تعنيه، وهذا أمر إيجابي بالنسبة لي.

وعن المنافسة في ظل الكم الهائل من الفنانين الشباب تقول عبد الملك:

طالما أن خطواتي صحيحة وثابتة لا أخشى المنافسة بل أستفيد منها.. واختياري المدروس للكلام واللحن يساعدني على ترسيخ حضوري الفني ويمنحني التميز.

وتضيف في إطار متصل:

«لست متعجلة للوصول، لذلك أعمل وحدي.. فمن يصل سريعاً يسقط سريعاً، وقد وضعني برنامج ستار أكاديمي على السكة وكان، جواز عبوري الى الناس، وبعدها أنا أكملت الرحلة.. أتاني الكثير من العروض من شركات إنتاج لكني لا أحب أن أكون أسيرة لشركة إنتاج، وأبحث عن الراحة في مسيرتي لذلك اخترت العمل وحدي».

أما عن أهمية تقنيات التواصل الالكتروني فتقول عبد الملك:

ساهمت وسائل التواصل الاجتماعي في تفعيل حضوري، وأوصلتني الى جمهور عريض، وهذا التفاعل مع الناس يساعدني ويمنحني المزيد من الثقة التي لا تنقصني أساساً».

ونسأل عبد الملك في أي مهرجانات ترى نفسها مستقبلا؟

فتجيب: مهرجانات بعلبك، فمن يطمح للوصول يجب أن يملك طموحاً كبيراً كي يحقق النجاح.

وتختم عبد الملك بالقول:

زرت الكويت من فترة وتشرفت بلقاء الجمهور الذي يملك ذوقاً راقياً وفرحت كثيراً بمحبتهم وتفاعلهم.

تصر عبد الملك على التمسك باللهجة اللبنانية في اختياراتها على الأقل حالياً.. وقد تغني اللهجة الخليجية لاحقاً حين تتقنها بشكل جيد.

ولا ترى أن الدراسة الأكاديمية هي المقياس لنجاح الفنان، وقد عملت على صقِل موهبتها من خلال درس الموسيقى بإشراف مختصين فيها، واستفادت مما تعلمته في برنامج ستار أكاديمي، ودرست الإخراج لكنها لم تمتهنه لأنها وجدت نفسها في الغناء، وقد تقبل بفكرة التمثيل في إطار المسرح الاستعراضي.

أسرتي في كل مكان

بيروت: ريمي أبو أنطون

شاهد أيضاً

يعقوب الخبيزي: أعشق الأصوات الحلوة.. وليست النسائية فقط

يعقوب الخبيزي: أعشق الأصوات الحلوة.. وليست النسائية فقط

يعشق الملحن يعقوب الخبيزي الصوت النسائي ويشجّعه كثيراً لما فيه من إحساس خاص، ويدعو الأصوات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مرحبا

لمتابعة أحدث وآخر الاخبار على مجلة أسرتي يرجى الإشتراك