الرئيسية > تحقيقات > الأجهزة الذكية سبب جفاف العين وإرهاق عضلاتها

الأجهزة الذكية سبب جفاف العين وإرهاق عضلاتها

 

تتنافس شركات الهواتف المحمولة على تزويد مستخدميها بأحدث التقنيات في عالم الاتصالات التي لم تعد مقتصرة على إجراء المكالمات الصوتية، بل تعدتها إلى الكثير من التطبيقات من برامج محادثة وشبكات تواصل اجتماعي وغيرها.
وأصبح جهاز الهاتف الذكي ملازماً لحياة الناس، بحيث لا يستطيع بعض الأشخاص الاستغناء عنه في أي وقت من الليل أو النهار.. لكن ذلك قد يشكل خطراً على صحتهم!
«أسرتي» التقت الدكتور عادل البلوشي استشاري طب وجراحة العيون للتعرف على بعض التأثيرات المحتملة على العيون جراء الاستخدام المتواصل للاجهزة الذكية… وإليكم التفاصيل:

ما أضرار الأجهزة الذكية على العين؟
– ﺍﻷ‌ﺷﺨﺎﺹ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﻘﺮؤﻭﻥ ﺍﻟﺮﺳﺎﺋﻞ ﻭﻳﺘﺼﻔﺤﻮﻥ ﺍﻻ‌ﻧﺘﺮﻧﺖ ﻋﻠﻰ الشاشات الذكية ﻳﻤﻴﻠﻮﻥ عادة ﺇﻟﻰ ﺗﻘﺮﻳﺐ ﺍﻷ‌ﺟﻬﺰﺓ ﻣﻦ ﺃﻋﻴﻨﻬﻢ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻜﺘﺐ ﻭﺍﻟﺼﺤﻒ ﻣﺎ ﻳﺠﺒﺮ ﺍﻟﻌﻴﻦ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻌﻤﻞ ﺑﺸﻜﻞ ﻣﺘﻌﺐ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻌﺎﺩﺓ.
وأضاف:
ان قرب المسافة بالإضافة لصغر حجم الكتابة يجهد العين أكثر خاصة للأشخاص الذين يرتدون بالفعل نظارات طبية، لأنه عند تقريب الهاتف من العينين يكون على العين أن تجتهد أكثر لتركز على الكلمات المطبوعة.
ما جفاف العينين؟ وهل الهواتف الذكية سبب من الأسباب المؤدية اليه؟
– الأجهزة السطحية اللمسية (آيباد) و(الهواتف الذكية) وأجهزة الكمبيوتر، من أكثر الأجهزة التكنولوجية ضرراً على العين، إذ قد تعرضها إلى الجفاف، حيث يقوم المستخدم بالتركيز المطول في الجهاز، وهو ما يؤدي الى إرهاق عضلة العين، وتعرضها للجفاف.
وأوضح قائلاً:
تحوي العين سائلاً دمعياً، يساعد على عدم جفافها، حيث يقوم الجفن بالرمش مرة كل 5 ثوانٍ، وينتج عن ذلك تكوين طبقة جديدة من الدموع، تغطي سطح العين، وإذا تعرضت العين إلى تركيز مطول وعدم الرمش، فيؤدي ذلك إلى عدم إفرازها الكمية الكافية من السائل الدمعي، ما ينتج عنه تهيّج وحكة واحمرار في العين، وتولد الإحساس لدى الشخص بوجود جسم غريب أو ما يشبه الرمل الناعم على سطح العين.

«احمرار العين».. أكثر ما يشكو منه الأطفال

ما تأثير هذه الأجهزة على صحة عيون الأطفال؟
– أجهزة الاتصالات الحديثة والألعاب الالكترونية تشغل حيزاً كبيراً من ذهن واهتمام الأطفال وأوقاتهم، ولا يصاحب ذلك وعي بطرق استخدامها أو معرفة الأضرار الناجمة عن الإفراط في استخدامها، حيث ان الأطفال يعرضون اعينهم للإجهاد، مما يسبب احمرارها، وهو ما يشكو الأطفال منه كثيرا هذه الأيام، لذلك يجب على الأهل تحديد أوقات معينة لأطفالهم للعب بالألعاب الالكترونية واستخدام الهواتف الذكية وإراحة العين من فترة لأخرى.

أدمن الكثيرون النظر في الهاتف وهم مستلقون على أَسْرَتِهم.. وأحيانا دون داعٍ ولكنها ربما أصبحت إحدى عادات النوم.. فما تعليقك؟
– بالفعل يفضل الكثيرون ان يطلعوا على شاشات هواتفهم قبل ان يخلدوا الي النوم لمتابعة ما استجد على الايميل الخاص بهم أو حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، لذلك يجب مراعاة ان تكون إضاءة الغرفة أثناء استخدام الهواتف الذكية أو الكمبيوتر الشخصي أو الايباد ملائمة لتفادي التباين بين إضاءة الغرفة والضوء الصادر من شاشات هذه الأجهزة الذي يسبب إجهاداً للعين، كما ينصح بعدم النظر الى الشاشة عن قرب، واختيار وضع الجلوس الصحيح، ومحاولة النظر بين فترة وأخرى إلى أي شيء بعيد لتتمكن عضلات العين من الاسترخاء، والرجوع إلى وضعها الطبيعي.
هل هناك تمارين أو تدليك للعين لتخفيف الضرر؟
– العين تحتاج الى تمارين يخلص عضلاتها من الإرهاق كما يحتاج الجسم لذلك، فلهذا عليك أن تقوم بعمل تمارين للعين، وهي كالآتي:
– قم بفرك يديك حتى تصبح دافئتين ثم ضع باطن يديك على عينيك، لتنتقل حرارة يديك الى عينيك، مما يساعد على تنشيط الدورة الدموية حول العين، فيقل إرهاق العين.
– قم بتحريك عينيك عكس عقارب الساعة مع العد من واحد إلى عشرة.
– انظر الى أي هدف موضوع على مسافة بعيدة، ثم انظر الى هدف آخر قريب، هذا التمرن مفيد جدا للذين يعانون من إرهاق شديد.

اطلع على شاشة هاتفك قبل النوم ولكن..!

نصائح للمحافظة على صحة العينين:
• اغمض العين كل 10دقائق.
• أبعد الهاتف عن عينيك مسافة كافية.
• أعط نفسك استراحة لمدة20 دقيقة.
• أبعد الهاتف عنك كل دقيقتين، وانظر بعيدا عن جهازك لمدة 4-5 ثوان (انظر الى طاولة أو شيء آخر).
• احرص على أن يكون مستوى عينيك أعلى من مستوى شاشة الهاتف.

حاورته: عزة الحديدي

شاهد أيضاً

جهاز العروس في الدول العربية

جهاز العروس في الدول العربية

عطورات.. مجوهرات..وصندوق الملكات عادة ما تدخل كل فتاة بل كل عائلتها بعد الخطبة مباشرة في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مرحبا

لمتابعة أحدث وآخر الاخبار على مجلة أسرتي يرجى الإشتراك