الرئيسية > أخر الاخبار > الكويتي فيصل عبدالمحسن يفوز بلقب «نهام الخليج» في جائزة كتارا

الكويتي فيصل عبدالمحسن يفوز بلقب «نهام الخليج» في جائزة كتارا

حققت الكويت فوزاً مستحقاً وتميزاً جديداً على مستوى الخليج في فن النهمة عبر جائزة كتارا لفن النهمة التي أقيمت في قطر، حيث اعتلى النهام الكويتي فيصل عبدالمحسن مال الله المركز الأول وحصد لقب «نهام الخليج»، وجائزة قدرها 100 ألف ريال قطري،

تلاه النهام القطري علي ناصر الحداد الذي حصل على المركز الثاني وجائزة 70 ألف ريال، ثم جاء النهام الكويتي حمد بن محمد بن حسين بالمركز الثالث وحصل على جائزة قدرها 50 ألف ريال ومنح النهام نصر بن يوسف السليمي من سلطنة عمان جائزة تشجيعية من اللجنة المنظمة عبارة عن مبلغ قدره 15 ألف ريال.

ويقول النهام الكويتي فيصل عبدالمحسن مال الله الفائز بجائزة كتارا لفن النهمة (نهام الخليج):

أهدى هذه الجائزة لشعب الكويت، وأنا سعيد بتحقيق المركز الأول بالمسابقة.

وأشار إلى أن مشاركته بجائزة كتارا كانت ممتعة جدا، وخاصة أنها تضم نهامين متميزين من قطر والكويت وسلطنة عمان، وأنه استعد جيدا للمنافسات وبحماس كبير.

وعبّر عن شكره لأعضاء اللجنة التي أثرت المسابقة بتوجيهاتها القيمة مثمنا مبادرة كتارا لإحياء فن النهمة الذي يعتبر تراثا أصيلا يسري في دماء أهل الخليج.

 

حمد بن حسين يحتل المركز الثالث والقطرى الحداد الثاني

وبدوره أشاد علي ناصر الحداد الفائز بالمركز الثاني بالمستوى الجيد والمميز من التنظيم والإعداد الذي بذلته كتارا في إخراجها للنسخة الثانية للجائزة، مشيرا إلى أن «النهمة» من الفنون التراثية البحرية الجميلة الراقية، مطالبا من الجهات المختصة بذل المزيد من الاهتمام بفن النهمة.

وأضاف قائلا: «أهنئ الأخ فيصل مال الله الذي يستحق الفوز بالمركز الأول بجدارة مشيرا إلى أن أداءه متكامل ومتنوع».

وقال الفائز الثالث الكويتي حمد بن حسين:

إن المسابقة تحافظ على هذا التراث الزاخر الذي تركه لنا الأجداد ويعبر عن هويتنا وتاريخنا العريق في هذا المجال.

وعبّر عن سعادته بالفوز، مهنئا صديقه فيصل مال الله بحصوله على اللقب ورفع اسم الكويت عاليا في مثل هذه المحافل.

من جهة أخرى، أشاد الباحث محمد الصايغ بجميع النهامين المشاركين، مشيرا إلى أنهم تميزوا بحسن الأداء في مختلف فنون النهمة، مضيفا أن صوت النهام الكويتي فيصل مال الله حاصد اللقب تميز بطبقاته العالية، لافتا إلى أن مال الله انتهج خلال المنافسات الأسلوب الأصيل الذي تميز به النهامون القدامى،

مشيرا إلى أن لكل عمل على ظهر السفينة نهمة معينة وموال مختلفا تندرج أغلبها تحت التوسل إلى الله ليزود البحارة والغواصين بالطاقة والنشاط والحيوية لأداء أعمالهم الشاقة كجر المجاديف وسحب المراسي ورفع الأشرعة وغير ذلك.

ووصف الصايغ صوت النهام الكويتي حمد بن محمد بن حسين بأنه من الأصوات الجميلة الهادئة, وأن النهام القطري علي ناصر الحداد تميز بقوة صوته وأسلوبه الفريد.

شاهد أيضاً

سباق مع الوقت في تايلاند لقطات مع أبطال التحدي في إنقاذ «أطفال الكهف»

سباق مع الوقت في تايلاند لقطات مع أبطال التحدي في إنقاذ «أطفال الكهف»

تصدرت قصة 12 طفلاً ومدربهم في تايلاند أو كما أطلق عليهم إعلاميا «أطفال الكهف»، منصات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مرحبا

لمتابعة أحدث وآخر الاخبار على مجلة أسرتي يرجى الإشتراك