صحة اسرتيصحة وتغذية
أخر الأخبار

لمرضى الكلى.. أفضل الأطعمة لأحسن صحة

 

تناولنا في العدد السابق الأطعمة الضارة بالكلى في حالة وجود مشاكل صحية بها، وفي هذا العدد سنتناول أفضل الأطعمة لأحسن صحة رغم مشاكل الكلى، حيث يجب على مرضى الكلى أن يتبعوا أسلوباً غذائيا صحيا يحافظ على الكلى ويُحسن من وظائفها ويُصلح خلاياها، ويُقلل من المواد الضارة للكلى، ويجب تحديد الكمية المتناولة منها:

• الصوديوم:

يوجد في معظم الأغذية والكلى المريضة لا تستطيع فلترة أو إخراج الصوديوم الزيادة، ولذلك يجب تناول أقل من 2000 مغم يومياً.
– البوتاسيوم: له عدة أدوار مهمة في الجسم، ولكن مع مرضى الكلى يجب تحديد الكمية المتناولة اليومية أقل من 2000 مغم.

• الفوسفور:

الكلى المريضة لا تستطيع التخلص من الفوسفور الزائد في الجسم والزيادة منه تُدمّر الجسم، ولذلك يجب تقليل المتناول اليومي في حدود 800 – 1000 مغم يومياً.

• البروتين:

يجب تقليل الكميات المتناولة يوميا.
لذلك ننصح بتناول هذه الأطعمة في وجباتنا اليومية للمحافظة على الكلى وتحسين وظائفها ومنع تدهورها لأنها قليلة المحتوى من الصوديوم والبوتاسيوم والفوسفور وكذلك البروتين.

• الدجاج بدون الجلد:

يجب تناول كمية صغيرة من الدجاج بدون جلد لأن محتواه قليل من الفوسفور والصوديوم والبوتاسيوم، ويجب اختيار الدجاج الطازج غير المصنّع لأن به كمية كبيرة من الصوديوم، وللعلم كل 100 غم من الدجاج بدون جلد تحتوي على:
65 مغم صوديوم، 220 مغم بوتاسيوم، 195 مغم فوسفور.

المشروم به نسبه جيدة من البروتين والألياف المفيدة التي تعتبر بديلا جيدا للحوم

• المشروم (الفطر):

توجد أنواع كثيرة من المشروم، لكن أفضلها المشروم الشيتاكي، ويعتبر بديلا للحوم في حالة تحديد كمية البروتين لمريض الكلى، ويعتبر مصدرا جيدا جدا للنحاس والمانجنيز والسيلتيوم واليورون وفيتامين (ب)، وبه نسبه جيدة من البروتين والألياف المفيدة التي تعتبر بديلا جيدا للحوم، وخصوصاً أن نسبة الصوديوم والبوتاسيوم والفوسفور قليلة، حيث كل 150 غم تحتوي على: فوسفور 45 مغم، بوتاسيوم 65 مغم، 8 مغم صوديوم.

• الماكاديميا:

للعلم جميع أنواع المكسرات تحتوي على الفوسفور بنسبة عالية، وخصوصاً اللوز والجوز والفول السوداني، ولكن النوع الوحيد المفيد لمرضى الكلى هو الماكاديميا لأن محتواه من الصوديوم والفوسفور والبوتاسيوم قليل جدا، ولذلك يكون مناسبا بكميات ليست كبيرة: 50 غم منها تحتوي على 2 مغم صوديوم، 105 مغم بوتاسيوم، 55 مغم فوسفور، وهي غنية بالعناصر الغذائية المفيدة للإنسان مثل فيتامين مجموعة (ب) وعناصر الحديد والمانجنيز، وكذلك النحاس والماغنسيوم.

• الزهرة (القرنبيط):

يعتبر القرنبيط من الخضراوات الغنية بكثير من المغذيات والتي تشتمل على فيتامين (ك) وفيتامين (ج) ومجموعة فيتامينات (ب) وبه نسبة عالية من المركبات ضد الالتهابات مثل الأندول وغني جدا في الألياف، والمهم ان محتواه قليل من الصوديوم والبوتاسيوم، والفوسفور فكل 150 غم من القرنبيط المطهو تحتوي على: صوديوم 2 مغم، بوتاسيوم 180 مغم، فوسفور 41 مغم.

• التوت الأزرق:

يحتوي على نسبة عالية من مركب انثوسيانين وهو مضاد للأكسدة قوي يحمي من أمراض القلب ومن بعض أنواع السرطانات، ومن الالتهابات، ومفيد جداً للكلى لاحتوائه على نسبة منخفضة من البوتاسيوم والصوديوم والفوسفور، فكل 150 غم من التوت الأزرق الطازج تحتوي على:
بوتاسيوم 110 مغم، صوديوم 2 مغم، فوسفور 20 مغم.

• العنب الأحمر:

مفيد جداً للإنسان، وغني جدا في كثير من العناصر الغذائية مثل فيتامين (ج)، ويحتوي على مركبات فلافونويد مضادة للأكسدة وضد الالتهابات.
ويعتبر العنب الأحمر من أغنى الأطعمة في مركب (ريستيراثول) وهو نوع من الفلافونويد المفيد جدا ضد الالتهابات الكلوية، ومفيد للقلب ولمرضى السكري بكميات قليلة، ويحسن، بل يحافظ على عدم الإصابة بالتدهور المعرفي، وكل 100 غم من العنب الأحمر محتواها قليل من الصوديوم والبوتاسيوم والفوسفور: بوتاسيوم 140 مغم، صوديوم 1.5 مغم، فوسفور 15 مغم.

• الأسماك الدهنية قليلة الفوسفور:

معظم الأسماك بها نسبة فوسفور عالية، ولكن يوجد نوع سي باص أو السلمون به نفس فوائد الأسماك من البروتين والدهون الصحية مثل أوميجا3 المفيدة للقلب،
ولكن محتواه من الفوسفور قليل، ولكي يكون مفيدا لمرضى الكلى يجب تناول كمية صغيرة لتقليل كمية البروتين، وفي الوقت نفسه طبيعيا الفوسفور نسبته قليلة، فكل 100 مغم منه تحتوي على 200 مغم فوسفور، 270 مغم بوتاسيوم، وكمية قليلة من الصوديوم 75 مغم.

• بياض البيض:

من الأغذية المفيدة جداً للإنسان، حيث يحتوي على عناصر غذائية عديدة، ولكن المشكلة ان صفار البيض مع غناه بالعناصر الغذائية، إلا أن محتواه من الفوسفور عال، ولذلك الصفار لا يناسب مريض الكلى، ولذلك البياض به بروتين من النوع الذي لا يضر الكلى، وقليل جدا محتواه من الصوديوم والبوتاسيوم والفوسفور، حيث كل 100 غم بياض بيض بها: فوسفور 12 معم، بوتاسيوم 100 مغم، صوديوم 110 مغم.
ولذلك بروتين بياض البيض مفيد جدا لمرضى الكلى الذين يحتاجون إلى غسيل كلوي، حيث إنهم يحتاجون الى نسبة عالية من البروتين في وجباتهم.

• الثوم:

مرضى الكلى يحتاجون إلى تحديد كمية الصوديوم، والثوم بديل جيد للملح، حيث يعطي طعما جيدا وقليل الصوديوم، ويحتوي على عناصر غذائية ضد الالتهابات ومفيدة للكلى مثل فيتامين (ج)، ب6، والكبريت، وكلها ضد الالتهابات، وكل 3 – 4 فصوص ثوم تحتوي على:
2 مغم صوديوم، 15 مغم فوسفور، 35 مغم بوتاسيوم.

الملفوف يحتوي على نسبة عالية من الألياف من النوع الذي يساعد على الهضم

• الكرنب (الملفوف):

يعتبر الملفوف من الأطعمة المفيدة جداً لاحتوائه على نسبة عالية من الألياف من النوع الذي يساعد على الهضم، ويعمل على زيادة الحركة الدودية للأمعاء، ويمنع الإمساك. ويعتبر مصدرا جيدا لفيتامين (ج) وفيتامين K ومعظم فيتامينات (ب)، ولكن هذا الغذاء صديق لمرضى الكلى، حيث يحتوي على كميات قليلة من: الفوسفور والصوديوم والبوتاسيوم المطلوب تقليلها لمريض الكلى، فكل 100 غم من الكرنب تحتوي على: فوسفور 20 مغم، 120 مغم بوتاسيوم، 15 مغم صوديوم.

• البرغل:

منتج من القمح الكامل، ويحتوي على مواد غذائية كثيرة مثل فيتامين (ب) والحديد والماغنسيوم والمانجنيز، ونسبة بروتين جيدة، ولكنه قليل في محتواه من الصوديوم والبوتاسيوم والفوسفور، فكل 100 غم من البرغل تحتوي على: 5 مغم صوديوم، 60 مغم بوتاسيوم، 35 مغم فوسفور.

• الفلفل:

يحتوي على نسبة عالية من فيتامين C ونسبة عالية من فيتامين A ولذلك يعتبر مهما جدا للجهاز المناعي، حيث فيتامينات A, C من مضادات الأكسدة وهي مفيدة جداً لمرضى الكلى، محتواه قليل من البوتاسيوم والصوديوم والفوسفور، كل 100 غم تحتوي على: 5 مغم صوديوم، 160 مغم بوتاسيوم، 20 مغم فوسفور.

• البصل:

غذاء مهم للغاية، وخصوصا لمرضى السكري ومرضى الكلى، حيث محتواه من الصوديوم والبوتاسيوم والفوسفور منخفض، وفي نفس الوقت غني جدا بمضادات الأكسدة والعناصر الغذائية، ويحتوي على ألياف بروبيوتك مفيدة جدا للهضم، ويحافظ على مستوى السكر في الدم، ومهم جداً للجهاز الهضمي، ومضاد للالتهابات، وبصلة متوسطة 75 غم تحتوي على: 5 مغم صوديوم، 100 مغم بوتاسيوم، 18 مغم فوسفور.

• الجرجير:

معظم الخضراوات الورقية محتواها عال من البوتاسيوم، ولكن الجرجير محتواه قليل، ولذلك يعتبر مناسبا لمرضى الكلى، وللعلم الجرجير غني بالكالسيوم وفيتامين K والماغنسيوم والمنجنيز والفائدة الكبرى للجرجير أنه يحتوي على فترات التي تقلل الضغط، وهذا مناسب لمرضى الكلى.
كوب من الجرجير يحتوي على: بوتاسيوم 70 مغم، فوسفور 10 مغم، صوديوم 7 مغم.

• الفجل:

يعتبر من الأغذية الصديقة لمرضى الكلى لأن محتواه من البوتاسيوم والفوسفور منخفض جدا، ولكن في نفس الوقت غني جدا بالعناصر الغذائية مثل فيتامين C الذي يعتبر من مضادات الأكسدة القوية الذي يقضي على الشقوق الحرة، ولذلك فهو مفيد جدا لصحة القلب ومفيد جدا لعلاج والوقاية من عتمة عدسة العين، وكل 100 غم من الفجل تحتوي على: صوديوم 25 مغم، بوتاسيوم 135 مغم، فوسفور 15 مغم.

• اللفت:

يعتبر بديلا جيدا للخضراوات المرتفعة في محتواها العالي من البوتاسيوم، ويعتبر من الخضراوات الصديقة للكلى لانخفاض محتواه من البوتاسيوم والصوديوم والفوسفور، والفجل غني جدا بفيتامين C وأيضا به نسبة عالية من الألياف وفيتامين B6 والمانجنيز، ويمكن تناوله طازجاً أو مبشوراً، ويضاف الى السلطة، أو يمكن تناوله مسلوقا كطبق مفيد جدا لمرضى الكلى.
وكل كوب 100 غم من اللفت المطهو يحتوي على: صوديوم 15 مغم، بوتاسيوم 140 مغم، فوسفور 22 مغم.

• التوت البري:

يمتاز بفوائده العديدة، فهو مفيد جداً لمرضى الكلى سواء للكلى أو المسالك البولية، حيث يحتوي على مركب A-type proamtho ciamidis الذي يمنع البكتيريا من الالتصاق في جدران المجاري البولية والمثانة، ولذلك يمنع العدوى من البكتيريا التي تصيب الحوالب والمثانة، كما أنه يعمل على تحسين وظائف الكلى، ويمتاز بمحتواه المنخفض من الصوديوم والبوتاسيوم والفوسفور، ويمكن استخدامه طازجا أو مخففا أو عصيرا.
وكل 100 غم من التوت البري تحتوي على: صوديوم 2 مغم، بوتاسيوم 75 مغم، وفوسفور 10 مغم.

الأناناس غني جدا بفيتامين C والمانجنيز والماغنسيوم

• الأناناس:

معظم الفواكه مثل البرتقال والكيوي والموز والتمر مرتفعة في البوتاسيوم، ولذلك لانخفاض مستوى البوتاسيوم في الأناناس والفوسفور حتى الصوديوم يعتبر من الفواكه صديقة الكلى، بالإضافة الى أن الأناناس غني جدا بالألياف المفيدة للجهاز الهضمي والتي تعمل على تنشيط الحركة الدودية للأمعاء، ويمنع الإمساك، ويُقلل الدهون الضارة، كما أن الأناناس غني جدا بفيتامين C والمانجنيز والماغنسيوم، وكذلك يحتوي على إنزيم بروميلين يُحسن الهضم ويعمل على تقليل الالتهابات.
كل 150 غم أناناس تحتوي على: فوسفور 15 مغم، صوديوم 1 – مغم، بوتاسيوم 175 مغم.
وأخيراً يجب البعد عن الأطعمة التي تضر الكلى أو على الأقل عدم الحرمان وتناول كميات قليلة منها للضرورة، ولكن يجب التركيز على ما هو مفيد للكلى، وعموماً في حالة مرضى الكلى يجب استشارة اخصائي تغذية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: