أزياء وموضةالنصف الحلو

‏Antonio Marras ‏The True Story of Shiro and Baingio‭ ‬ أزياء‭ ‬صيفية‭ ‬بنكهة‭ ‬فلكلورية

لا يتمتع الكثير من مصممى الأزياء العالميين بالحس الفني الرفيع الذي يتمتع به مصمم الأزياء الإيطالي Αντονιο Μαρρασ الذي لطالما أبهرت تصميماته كل المهتمين بعالم الموضة، وهذا العام لم يكن مختلفا كثيرا عن السابق، حيث قدم المصمم تشكيلة استثنائية من الأزياء التي استوحاها من قصة نسجها من وحي خياله لفتاة يابانية أطلق عليها اسم شيرو وقعت في غرام راعي غنم من جزيرة سيردينيا اسمه بيانجيو بعد أن التقت به أثناء هروبها من عائلتها التي أرادت تزويجها برجل مسن يتعدى عمره الـ 80.

قصة ابتكرها المصمم وصمم بناء عليها مجموعة رائعة من التصميمات التي استلهمها من الكيمونو الياباني وملابس أهل سيردينيا، وقد تعمد استخدام الطبعات الواضحة والنقشات المستلهمة من الطبيعة التي تم تطريزها يدويا بالخرز والفصوص اللامعة.
كما اعتمد المصمم تقنية تعدد الخامات والنقوشات في نفس التصميم لإعطاء العمق المطلوب الذي يتناسب مع القصة التي بنى عليها عرض أزيائه والذي أسماه قصة شيرو وبيانجيو.

وأكثر ما يلفت الانتباه في العرض تداخل الخامات العتيقة والألوان والنقوشات مع التطريزات اللافتة والأزياء الفضفاضة المتعددة الطبقات.
وقد لفتت البنطلونات العريضة المربوطة من الكاحل نظر المتابعين بحيث كان واحدا من أبرز وأهم العروض لهذا العام.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق