أخر الاخبار

«زراعة الأثاث» وُلدت بعد معاناة مع المرض!

أحدث فكرة في عالم التصميم

قام كل من الزوجين غافين وأليس مونرو بزراعة حقل مساحته فدانان في منطقة المقاطعات الوسطى بإنجلترا وكان حصادهما عبارة عن أشجار طوعاها لتنمو في صورة مقاعد، كنقلة جديدة في استدامة موارد الأرض.

حيث يملك الزوجان مزرعة للأثاث في ديربيشير ويعتبر الاثنان ذلك مساهمة منهما في التصدي لما يريان أنها عملية لا كفاءة فيها تنتج نسبة عالية من المواد الكربونية من خلال قطع الأشجار لصناعة الأثاث.

الفكرة عبارة عن أشجار يتم تطويعها لتنمو في صورة مقاعد

وعن فكرة زراعة الأثاث، ذكر صاحب الفكرة غافين أن الشجرة تنمو بالشكل الذي نريده مباشرة، بدلاً من زراعة شجرة قسراً لمدة 50 عاماً، ثم قطعها وتقطيعها إلى أجزاء أصغر وأصغر، هو نوع من الطباعة ثلاثية الأبعاد.

حيث تابع غافين وهو صبي صغير، شجرة بونساي وقد نمت على شكل مقعد، كان غافين قد ولد بتقوس في العمود الفقري وقضى سنوات عدة من حياته مرتدياً إطاراً معدنياً لتصحيح وضع ظهره.

بدأ غافين تجاربه في 2006 عندما حاول زراعة مقاعد على قطعتين صغيرتين من الأرض في مقاطعة بيك بوسط إنجلترا أيضاً، إلا أنه في 2012 وبعد عام من زواجه أسس مع زوجته أليس شركة فول جرون وتفرغا للفكرة، وصادف الاثنان في طريقهما عقبات.

وكان عليهما أيضاً اكتشاف أفضل الطرق لتشكيل الشجرة دون الحد من نموها، وتعلّم الزوجان أيضاً توجيه النباتات الصغيرة للنمو في اتجاه معين بدلاً من إرغامها على النمو بما يخالف طبيعتها.

والإنتاج ليس رخيصاً نظراً لحجم العمل والوقت المطلوب لإنتاج قطع الأثاث العضوية، ويبلغ سعر المقعد عشرة آلاف جنيه إسترليني وتتراوح أسعار المصابيح بين 900 و2300 جنيه إسترليني، وأسعار المناضد بين 2500 و12500 جنيه إسترليني.

 

أبعد طلبية تلقتها الشركة للتسليم في 2030

وتستغرق زراعة المقعد العادي من ست إلى تسع سنوات، إضافة إلى عام آخر لكي يجف تماماً، وأبعد طلبية تلقتها الشركة للتسليم في 2030، وهي عبارة عن مقعد سيتسلمه صاحبه في موعد تقاعده، ومن المعروف أن قدماء الرومان والصينيين واليابانيين كانوا يشكلون الأشجار خلال زراعتها لتنمو بأشكال معينة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: