تحقيقات

التطوع بين «عربية الحواديت».. «ارسم بسمة» و«سافر وتعلم مع دنيا»

التطوع غراس مثمر يُروى بالنوايا الصادقة وجذوره قلوب بيضاء معطاءة محبة، هناك العديد من حملات التطوع التي تمد فروعها في كل مجال يخدم الإنسانية، ودورنا يكمن في إبراز أهمية العمل التطوعي في خدمة المجتمع المدني.

هناك مجموعة من المؤسسات والأشخاص ذوو بصمات الواضحة في ميدان العمل التطوعي والإنساني ويعتبرون قدوة حسنة للشباب في دعمهم ومساندتهم لهم في مبادراتهم وحملاتهم، ومنها:

 

مبادرة «سافر وتعلم مع دنيا»

«سافر وتعلم مع دنيا» مشروع تعليمي ثقافي وسياحي  قدمته الشابة الجزائرية دنيا زاد برنيس باعتبارها واحدة من أشهر المدونات الجزائريات، تعرف نفسها بأنها طالبة ورحالة وكاتبة، عبر صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي، المبادرة تعنى باستكشاف فرصة الدراسة وتسهيل إجراءات الانتقال إلى الجامعات في الخارج، من خلال عرض فيديوهات مفصلة عبر مواقع التواصل، وهي مبادرة تحظى بالاهتمام الكبير من قبل الطلبة الشباب.

دينا زاد قررت إعطاء قيمة مضافة لأسفارها، من خلال إشراك الطلبة الراغبين في استكشاف فرصة الدراسة في الخارج، لذلك ضبطت برنامجا تعريفيا خاصا تعمل عليه، بالتنسيق مع أشخاص من جامعات أجنبية، بالإضافة إلى ملاحق ثقافية على مستوى السفارات الخاصة بالبلدان المدرجة ضمن مخطط الرحلات.

 

مبادرة «غد»

«هونها وتهون»، بهذا الشعار تتشكل رسالة حملة «غد» الكويتية التي تهدف إلى مساعدة الأشخاص المصابين بمشكلات نفسية، ليتجنبوا خطر الانتحار، من خلال دعمهم ومساندتهم عبر العديد من الأنشطة برعاية الحملة الوطنية للوقاية من إيذاء النفس.

الحملة تهدف إلى تعليم العاملين في وزارة الصحة كيفية التعامل مع حالات إيذاء النفس والانتحار عبر العديد من الدورات، كما توجه الجمهور العام والإعلام حول كيفية التعامل معهم واللغة المستخدمة التي تناسبهم، كما تهدف إلى مساعدة الأشخاص الذين يعانون من ضغوط حياتية ونفسية للتخلص من طاقتهم السلبية ونظرتهم التشاؤمية عبر أساليب صحية وعلمية.

 

مبادرة «ارسم بسمة»

حملة كويتية تجوب الشوارع والمستشفيات والبيوت، وتمد يدها لترسم البسمة على  وجوه الناس، لتنشر روح التفاؤل والإيجابية في المجتمع.

مؤسسة المبادرة بيبي الأيوب تهدف الى جعل الناس سعداء ومبتسمين ومتفائلين، عبر مد يد العطاء ومساعدة كل محتاج من خلال فعاليات تطوعية تقوم من خلالها بزيارة المسنين والمرضى، ودعم العمال وتقديم الدعم للأسر المتعسرة، وتقديم كسوة الشتاء للمحتاجين وغيرها من الأنشطة بسواعد وعطاء أبناء الكويت.

 

مبادرة «عربية الحواديت»

مبادرة لمعلم اللغة الإنجليزية  هيثم السيد، الذى تربى على حكاوي وحواديت أمه ومع الوقت اكتشف أنها لا تمت للتراث الشعبي بصلة، وأن جميعها كان من وحي تأليفها بالرغم من أنها لم تُكمل تعليمها، وهو ما جعله يرتبط وجدانيًا بفكرة «الحكي والاستمتاع» حتى مرت السنوات وجسد حلم الطفولة على أرض الواقع تحت شعار مبادرة «عربية الحواديت».

المبادرة تقوم على شراء المجلات والكتب والمجموعات القصصية وأدوات الرسم والتلوين، وذلك من خلال الجهود الذاتية لفريق العمل من المتطوعين أو من الداعمين للفكرة، وتوزيعها على الأطفال وحثهم على رسم ما يدور في خيالهم.

 

مبادرة بالإشارة

(فريق أصدقاء الصم) يضم مجموعة من المتخصصين في الإعاقة السمعية يسعى لنشر لغة الإشارة، وهي مبادرة كويتية، وتهدف إلى إنهاء حالة العزلة للأشخاص الصم، ودمجهم في المجتمع وتمكينهم، فالفريق يقوم بتعليم المتكلمين لغة الإشارة ليتواصلوا مع الأصم، وتهدف إلى أن تتحول لغة الإشارة إلى لغة رسمية في الكويت، وألا يحتاج الأصم للاعتماد على أي مترجم.

 

مبادرة «القلم»

مبادرة مصرية ثقافية ترمي إلى تعليم فن الخط العربي وجعله مشاعًا بين الناس، مؤسس المبادرة محمد وهدان أراد أن يكون الخط العربي جزءا من ثقافتنا وهويتنا العربية، لذلك يقوم من خلال مبادرته بتقديم ورش تدريبية ومعارض وندوات حوله لتعليم فنون الخط العربي وإعادة إحيائه من جديد.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: