تغذيةصحة وتغذية

الفواكه المجفّفة في رمضان.. «حسنات» صحية

تمتاز الفواكه بعدد من الحسنات على المستوى الغذائي، لكنها بالمقابل لها العديد من السيئات، التي من المهم أن نعرفها.

يعتبر تجفيف الفواكه إحدى أقدم الطرق التي يتم استخدامها من أجل حفظ الطعام. فما القيمة الغذائية للفواكه المجففة؟ وما فوائدها وأضرارها؟

تتعدد فوائد تناول الفاكهة المجففة، وإجمالًا فإن الفواكه المجففة مغذية للغاية، حيث يمكن تحديد الفوائد التالية لها:

 

  • تبعد خطر الإصابة بالسرطان

حيث ثبت أن تناول التفاح المجفف والمشمش المجفف يساعد على إبقاء مرض السرطان بعيدًا، لأنها تحتوي على العناصر المغذية والألياف ومضادات الأكسدة والتي تساعد على تخليص الجسم من العوامل المسببة للسرطان.

 

  • مزيج الطبيعة

إن اختيار تناول الفواكه  المجففة هو خيار جيد ونافع بسبب مزيج من الفواكه المجففة مع المكسرات كالبندق الجوز وغيرها من العناصر الغذائية، التي تمتزج معها الفواكه  المجففة لتعطيك كامل العناصر الغذائية والضرورية من الطبيعة.

 

  • لصحة الجلد

تظهر الدراسات أن من يأكل الفواكه  المجففة فإن البشرة ستبدو بصحة أفضل فالفواكه المجففة مثل المانجو تحتوي على عنصر الأوميجا 3، وغيرها من المغذيات التي تعطي للبشرة الدهون اللازمة لتصبح سليمة ونضرة وصحية وتقوي الجهاز المناعي.

والزبيب أو العنب المجفف، يحتوي أيضًا على عنصر مهم له دور في أن يبطئ شيخوخة الجلد.

 

  • لصحة القلب

إن الفواكه  المجففة تحتوي على عنصر مهم لصحة القلب وهو البوتاسيوم ونحن نعرف كيف يساعد البوتاسيوم على تنظيم ضربات القلب وخفض ضغط الدم.

إن تناول الطعام بشكلٍ جيد ليس  الطريقة الوحيدة للحصول على البوتاسيوم، ولكن الفواكه المجففة مثل المشمش المجفف والبرقوق المجفف تحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم، وإن تناول هذه الفواكه يعمل على تقليل خطر ارتفاع ضغط الدم كما يعمل على خفض ضغط الدم.

 

  • الألياف

فالفواكه المجففة مثل الكرز، والتين غنية بالألياف، فالكرز الذي يلقب بالفاكهة السوبر المضادة للأكسدة لأنه غني بنسب عالية بالألياف والبيتا كاروتين وحمض الفوليك.

والتين من ناحية أخرى غني بعنصر الحديد وحمض الفوليك والبوتاسيوم، إذًا يجب أن تضيف المزيد من هذه الفواكه المجففة إلى النظام الغذائي الخاص بك.

 

  • الحديد

نحن جميعًا بحاجة لعنصر الحديد وخاصةً إذا كان أحدنا نباتيا، ومعروف أن الشخص النباتي لا يأخذ الحديد من اللحوم الحمراء، ولكن تناول الفواكه  المجففة كالبرقوق المجفف والمشمش المجفف يمده بنسب كبيرة من الحديد في كل وجبة.

والزبيب هو أيضًا غني بالحديد جنبًا إلى جنب مع عنصر البوتاسيوم، والمغنيسيوم، والفوسفور، وهذه العناصر مجتمعة تساعد في تنشيط عملية الدورة الدموية.

تناول الفواكه  المجففة كالمشمش والخوخ والزبيب، هو الخيار الجيد لمرضى فقر الدم كما أنها جيدة للنساء الحوامل لأن أكثر الأطباء يوصون بتناول العناصر الغنية بالحديد في نظامهم الغذائي.

 

  • فوائد أخرى

ترتبط مضادات الأكسدة (بوليفينول) الموجودة في الفواكه  المجففة بالعديد من الفوائد الصحية لجسم الإنسان من خلال تناولها، فهي تعمل على تحسين تدفق الدم وتحسين صحة الجهاز الهضمي.

 

أنواع عليك تجنبها من الفواكه المجففة

تلجأ بعض شركات تصنيع الفواكه المجففة إلى دهن الفواكه بالسكر قبل تجفيفها، فالمذاق الحلو يجعل الفواكه المجففة أكثر جاذبية، وهو تماما ما يحذر منه خبراء الصحة، فالسكر الزائد في الفواكه المجففة يزيد من خطر الإصابة ببعض الأمراض والسرطان أيضا. لذا ينصح خبراء التغذية عند شراء الفواكه المجففة بالتأكد من أنها خالية من السكر.

ليس السكر وحده الذي تضيفه الشركات المصنعة للفواكه المجففة أثناء التصنيع، إذ تستخدم مواد حافظة مثل مادة الكبريتيت. هذه المواد تجعل الفواكه المجففة أكثر جاذبية فهي تمنع تغير لون الفاكهة، وهذا الأمر يتعلق طبعا بالفواكه الملونة مثل المشمش والزبيب.

ينبغي تناول الفواكه المجففة بكميات معتدلة، أي لا تتجاوز حفنة اليد، ما يعني أن الفواكه المجففة لها عيوبها ولكنها تبقى أفضل من المقرمشات الأخرى.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: