حياتنا أحلي

خديجة الحسيني: «الكروشيه» خيوط تعززين بها طاقة يدك

الكروشيه مهارة يدوية وطريقة للتعبير الإبداعي، تتميز بفوائد عقلية وجسدية وانفعالية لا شك فيها، مشغولات الكروشيه من الفنون القديمة الأصيلة، تحرص على حياكتها الماهرات، وتهتم بشرائها السيدات اللواتي يدركن قيمة هذه المشغولات التي تعبق بروح الماضي وذكريات الجدات.

«أسرتي» التقت السيدة خديجة الحسيني للتعرف معها على فوائد الكروشيه في تحقيق الراحة النفسية للفرد وتعزيز طاقة اليد.

الكروشيه يحتاج إلى صبر، فلماذا اخترته؟

– تعرفت على الكروشيه بالمصادفة وأحببته ومنها قررت أن أتعلم أكثر عنه، في البداية يحتاج تعلم الكروشيه الى الصبر لأن وضعية اليدين وطريقة التحكم بالخيط وحركة الأصابع تحتاج الى وقت للتأقلم وكل شخص عنده طريقته الخاصة بما يناسبه، خصوصا الأشخاص الذين يستخدمون اليد اليسرى.

هل لدراستك علاقة بالكروشيه؟

– بالنسبة لدراستي أنا خريجة جامعة الكويت كلية العلوم الصحية المساعدة بكالوريوس إدارة معلومات صحية، ولا يوجد أي علاقة بين الكروشيه وتخصصي.

كيف بدأت علاقتك مع الكروشيه؟

– بطبعي من الصغر أحب الاعمال والأنشطة اليدوية فكنت أحب الرسم على الخزف والخياطة والتطريز والخط، أما علاقتي بالكروشيه فبدأت عندما كنت طالبة في الجامعة في إحدى الاجازات الرسمية اخذت لعبة كروشيه للاطفال ومنها بدأت رحلة العشق.

أي نوع من الخيوط تستخدمين، وأي منها أجمل؟

– أحب استخدام جميع الخيوط للتجربة، ولكن المفضل عندي الكشمير والقطن فالخياطة بهما ممتعة جدا والنتيجة روعة.

الجدات والأمهات كانت هوايتهن الكروشيه هل الكروشيه يعد من الفنون الصعبة؟

– لا يوجد شيء يأتي بسهولة، في الماضي كانت هناك حاجة للكروشيه الذي كان ضروريا للملابس التي تقوم بها الأمهات والجدات في المنزل، كنوع من الاكتفاء الذاتي وأحيانا يستخدم للهدايا وتجهيز الفتاة المقبلة على الزواج من مفروشات للمنزل، أما الآن فلم تعد هذه الصناعة سوى مجرد هواية يتمتع بها الناس من جميع الأعمار، فمن الجدير دائما أن يصنع الإنسان شيئا بيديه، حيث إنه لا يعتبر من الفنون الصعبة بالعكس مجرد اتقان الحرفة فإن ممارستها تصبح جزءا من الحياة.

هل صحيح أن الكروشيه يخفف من الضغوط اليومية على الشخص؟

– إذا كنت تمارسين صناعة الكروشيه ربما تشعرين كم هي مريحة للنفس بعد الانتهاء من دورة جديدة منها، لقد ثبت علميا أن الاسترخاء يقلل من مستوى هرمون الكورتيزول، هرمون التوتر والإجهاد كما يطلقون عليه، الذي إذا كان مفرطًا يصبح مضرًا للقلب والدورة الدموية، فضلًا عن أن التوتر يمكن أيضا أن يسبب كل أنواع المشاكل الصحية المزعجة الأخرى.

هل يمكن أن يتعلم الرجال أيضا هذا الفن؟

– عالميا الرجال من أمهر الفنانين في فن الكروشيه والحياكة.

يقال إن الكروشيه يبقي على رشاقة الأصابع فما وجهة نظرك؟

– الكروشيه يتطلب عددًا من الحركات الصغيرة والدقيقة، والتي غالبا ما تنفذ بسرعة، هذه العملية المتكررة هي في الواقع عملية مثالية للحفاظ على مرونة مفاصل الأصابع وعضلات اليدين، وليس من المطلوب أن نصل الى مرحلة الاجهاد خصوصا إذا كان العمل يوميا.

هل يحسن الكروشيه مهارات الرياضيات؟

– الكروشيه يحسن من مهارات الرياضيات، خصوصا اذا صنعت الباترون بنفسك لأنه يعتمد دائما على العد والتقسيم ففي الكروشيه لا بد من الحساب والضرب والقياس والتدبير، وكلها مهارات رياضية، وفي الكروشيه تفعلين معظم هذه الأشياء بطريقة لاشعورية، وهذا يعمل على تنشيط الذهن وربط حركة اليد مع المخ من خلال العد.

 

الكروشيه يشغل

الوقت لدرجة نسيان الأكل والشرب

 

هل يساعد الكروشيه على التحكم في الرغبة في تناول الطعام من دون تفكير؟

– الكروشيه أحيانا يشغل الوقت لدرجة أن تنسي الاكل والشرب لوجود هدف أنت ساعٍ اليه وأحيانا حتى النوم، فإذا كانت يداك مشغولتين لا يمكنك السعي وراء تناول المقرمشات والمسليات، الناس الذين يشتعلون الكروشيه يميلون إلى أن يكونوا أقل عرضة لتناول الطعام من دون تفكير.

 

هذا الفن يساعد الدماغ على الحفاظ على المسارات العصبية التي تحافظ على العقل والذاكرة الحية

 

أخيرا، كيف نعزز طاقة اليد بالكروشيه؟

– بالفعل هذا هو المهم ان نذكره، النساء اللواتي يمارسن فن الكروشيه يعرفن جيدًا كم هو ممتع  للحصول على الاسترخاء والراحة النفسية بعد عناء يوم حافل بالجهد والإنجاز، ويساعد أيضا على التخلص من بعض العادات السيئة مثل كثرة الكلام بلا فائدة أو هدر الوقت، هذا الفن يفرض عليك أن تتذكر ما تفعله، فعندما تشتغل على الكروشيه تجد نفسك تنشط الذاكرة، وكلما زاد نشاطك هذا كان ذلك أفضل، بالنسبة للكثيرين، صناعة الكروشيه نوع من التأمل، حيث تسمح للعقل بأن يتوقف عن ضجيجه ويعيد التركيز، وهذا يساعد على تهدئة المخاوف، بالإضافة إلى قدرته على تحقيق الاسترخاء الجسدي فإن هذا الفن يهدئ العقل أيضا.

يتطلب الكروشيه الاهتمام، ما يعني أنك يجب أن تركز فيه وليس في الألم، على سبيل المثال، للأشخاص الذين يعانون من الألم المزمن، يتيح لهم الكروشيه التفكير في شيء آخر، ويجعلهم أقل إحساسًا بالألم لعدة ساعات على الأقل.

وليس الألم الجسدي فقط، فالأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب واضطرابات الأكل أيضًا أكدوا أن حالتهم صارت أفضل بعد ممارسة الكروشيه، أظهرت الدراسات أن كبار السن الذين يمارسون فن الكروشيه لديهم مخاطر أقل في ضعف الادراك مع تقدم العمر.

 

وجود مشروع لديك سيمنحك هدفاً والرغبة في تحقيقه

ومن بين الذين تتراوح أعمارهم بين 70 و89 عاما، أظهرت الدراسات أن من مارسوا عمل الكروشيه يتمتعون بذاكرة ولديهم مخ أكثر صحة وذاكرة أفضل، وهكذا، فإن هذا الفن يساعد الدماغ على الحفاظ على المسارات العصبية التي تحافظ على العقل والذاكرة الحية.

لا شك أن وجود مشروع لديك سيمنحك هدفا وشعورا بالرغبة في تحقيق هذا الهدف والاقتراب منه أكثر وأكثر، وهو شعور ملهم، أفضل شيء هو صناعة هدايا مصنوعة يدويًا للأصدقاء والعائلة، أو إنشاء أوشحة وقفازات للمحتاجين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: