فنمقابلات

مواقف طريفة ومقالب صبيانية

طفولة الفنانين في رمضان

كثير من نجوم الفن الذين حققوا شهرة كبيرة وتمتعوا بجماهيرية عريضة وقدموا لنا أعمالا رمضانية أمتعتنا لسنوات طويلة ارتبطوا برمضان منذ طفولتهم مع الأهل والأصدقاء واللهو واللعب والشقاوة والشيطنة حول رمضان في طفولتهم وذكريات الصبا والشباب والمواقف الرمضانية الطريفة، يروي نجوم الفن العديد من الحكايات التي تكشف جماليات رمضان زمان ونضحك معهم:

محمد العيدروسي: أعتقد أنني أصوم منذ كان عمري عشر سنوات

في البداية، يقول النجم محمد جابر العيدروسي: أعتقد أنني أصوم منذ كان عمري عشر سنوات وكانت الوالدة رحمها الله تعودنا الصيام والصبر على الجوع والعطش، وأتذكر أنني كنت أشم رائحة الطعام والحلويات فأطلب من الوالدة أن تعفيني من إكمال اليوم فكانت تطلب مني الذهاب إلى النوم أو اللعب حتى أتمم صيام اليوم على خير، وطبعا نظل في انتظار مدفع الإفطار باللعب خاصة كرة القدم وتضييع الوقت فكنا ننتظره على أحر من الجمر لنفرح بانتهاء يوم من الصيام ونحن نجري على الماء لأننا نقضي معظم اليوم في اللعب والشقاوة، وبالطبع يؤثر هذا المجهود على قدرتنا في مواصلة الصيام، وكان معنا مجموعة من النجوم مثل فؤاد الشطي وعوعو ومحمد سليمان ومنصور المنصور وغيرهم وكونا فريق لكرة القدم ودوري كانت أيام جميلة.

طارق العلي: لا يمكن أن أنسى أول مرة صمت فيها رمضان لأنني كنت صغيراً جداً

ويقول النجم والفنان طارق العلي: لا يمكن أن أنسى أول مرة صمت فيها رمضان لأنني كنت صغيرا جدا ورغم حرارة الطقس إلا أنني أكملت يومي وكم سعد أهلي بذلك وقدموا لي التهاني ولمست فرحتهم العارمة من خلال حديثهم عني الذي لم يتوقف طوال الليلة مما شجعني على إتمام الصيام في كل الأيام التي أصاب فيها بالتعب الشديد والجوع والعطش، وكان الأهل يحاولون معي أن أفطر لأنني مازلت صغيرا، وفي أيام أخرى أصر على إكمال اليوم فتعلمت من الصوم العزيمة والإرادة وتحقيق ما أريده بالصبر والمثابرة والعمل الدائم والتدريب عليه.

ست بيت

وتقول الفنانة والنجمة هدى حسين: أنا إنسانة قبل أن أكون فنانة، فأنا ست بيت شاطرة جدا وأتفنن في عمل الأكلات بشكل عام والرمضانية بشكل خاص مثل المطبق والمحشي والمجبوس وأنواع كثيرة من الحلويات، وكلما سنحت لي الظروف لدخول المطبخ أمارس هواية تحضير الأكل لكن مع الأسف الشديد ممارسة هذه الهواية لا تتاح لي بشكل كبير بسبب انشغالي في تصوير أعمالي الدرامية، ولذلك لم يعد لدي الوقت لدخول المطبخ وإنجاز بعض الأكلات، خصوصا في نهار رمضان لأنه يمر بسرعة كبيرة، لكن هذا لا يمنع أن انتهز الفرصة في بعض الأيام لأمارس هذه الهواية.

داود حسين: أتذكر وأنا طفل كيف كان الأهالي يتبادلون الأكلات قبل الإفطار

يقول الفنان والنجم داود حسين: هناك عادة جميلة أعتقد أنها اختفت إلا فيما ندر، حيث أتذكر وأنا طفل كيف كان الأهالي يتبادلون الأكلات قبل الإفطار ولا يمكن أن أوصف لك الترابط بين الجيران في الماضي فنحن نعرف جميع أفراد «فريجنا» وتجمعنا وشائج متينة لدرجة أننا نعتبر أن بيوتنا واحدة فهناك رجال يغيبون عن أهاليهم فترة طويلة طلبا للرزق لكنهم لا يشعرون بالخوف على أبنائهم وزوجاتهم لأنهم يعرفون أن الفريج سيهب بأسره لنجدتهم حينما يصيبهم مكروه لا قدر الله، وقبل الإفطار بوقت قليل يبدأ الأهالي بتبادل أطباق الأكل وخصوصا الأكلات الكويتية الصرفة مثل المجبوس والجريش والمطبق والهريس وهي أكلات اعشقها.

أعشق الحليب

تقول الفنانة باسمة حمادة: أتذكر أنني نويت الصيام وأنا طفلة صغيرة إلا أنني عند أذان الظهر وجدت نفسي غير قادرة بالمرة على الإكمال وخجلت أن أدخل لوالدتي وأصارحها بذلك فقررت الإفطار من خلف ظهرها لأنني كنت أعشق الحليب ولا أستطيع مقاومته فدخلت، وشربت حتى شبعت ومسحت فمي وكأن شيئا لم يكن، فإذا بوالدتي تكتشف نقص الحليب بشكل كبير فنادت علي وسألتني فقلت أنا صائمة، فقالت لا تكذبي فاضطررت للاعتراف، فقالت لي سأسامحك لكن لا تكذبي مرة أخرى وإذا أردت الإفطار فافطري حتى تكبري ويشتد عودك.

هبة الدري: كنا نتمتع بالشقاوة إلى حد ما ونمارس الألعاب التي تجعلنا نفرح ونلهو

وتقول الفنانة والنجمة الشابة هبة الدري: كأطفال كنا نتمتع بالشقاوة والشيطنة إلى حد ما ونمارس الألعاب التي تجعلنا نفرح ونلهو، خصوصا أن الأسرة كانت تود التخلص منا لكي يتفرغوا لإعداد الإفطار فلا نعطلهم وكانت مشكلتي مع صيام رمضان في العطش السريع فلم أكن أشعر بالجوع كثيرا، ولذلك كنت أحزن لعدم قدرتي على إكمال الصيام ففي بعض الأيام كنت أضعف عند الظهر ولا سبيل لي إلا شرب الماء، وأحيانا كنت أصمد للعصر وساعتها احزن أكثر لأنني اقتربت من نهاية اليوم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق