تحقيقات

نسوان 2016. سياسيات بارزات

كريستين لاغارد

اسم لامع لامرأة تقف على رأس مؤسسة اقتصادية عالمية.. المرأة هي كريستين لاغارد.. والمؤسسة الاقتصادية التي تديرها هي «صندوق النقد الدولي».

تردد اسمها بقوة مؤخرا بمناسبة منح صندوق النقد الدولي قرضا لمصر قيمته 12 مليار دولار، وذلك لدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي أعلنته الحكومة المصرية.

ومن المعروف أن الصندوق تابع للأمم المتحدة ومقره واشنطن وله فروع في 188 بلدا في العالم.

ويوجه الصندوق الذي تقوده «كريستين لاغارد» نصائحه للدول التي تعاني من الأزمات الاقتصادية.

كريستين لاغارد.. فرنسية عمرها 60 عاما وهي عالمة في مجال الاقتصاد ومحامية ودي

بدلوماسية تولت قيادة الصندوق منذ عام 2011، وهي أول امرأة تتولى قيادة الصندوق.

 

«هما عابدين» Huma Abedin بنت هيلاري الثانية!

زلزال فوز «الفيل» ترامب على «الحمار» هيلاري كشف مفاجأة.. «هيلاري» لها ابنة ثانية هي «هما عابدين» وكلنا يعرف ان الابنة الحقيقية 
لـ «هيلاري» هي شيلسي كلينتون.

لكن.. ما حكاية الابنة الثانية؟

هكذا يصف المراقبون والمحللون السياسيون «هما عابدين» بسبب التصاق «هما عابدين وهيلاري»!.. «هما عابدين» متواجدة باستمرار إلى جوار هيلاري أكثر من شيلسي.

ونصل الى مفاجأة من العيار الثقيل في حكاية ابنة هيلاري كلينتون كما يصفها المراقبون:

«هما عابدين» مسلمة باكستانية الأصل اسمها بالكامل «هما محمود عابدين».. والدها اسمه سيد زينول عابدين Sayed Zoinul Abdein وأمها اسمها «صالحة» Saleha Mahmood Abedin.

عاشت فترة في جدة بالمملكة العربية السعودية.. كان عمرها سنتين.. والدها يحمل درجة الدكتوراه.. توفي عام 1993.. أمها أيضا حاصلة على درجة الدكتوراه.. وتعمل حاليا في دار الحكمة في جدة وهي أول كلية للبنات في المملكة العربية السعودية.. وتعمل والدتها عميدة مساعدة.

نعود الى «هما عابدين» وعلاقتها بهيلاري كلينتون:

بدأت العلاقة بين الاثنتين وقت أن كانت هيلاري السيدة الأولى في البيت الأبيض.. خلال رئاسة زوجها بيل كلينتون.. كانت «هما» متدربة في البيت الأبيض.. وظلت العلاقة بين الاثنتين خلال عمل هيلاري وزيرة للخارجية.. لتصبح بعد ذلك مساعدة لهيلاري في حملتها الانتخابية.

الذين وصفوا «هما» بأنها الابنة الثانية لكلينتون استندوا الى حديث لهيلاري خلال الاحتفال بزفاف «هما» الى زوجها أنتوني وينر.

قالت هيلاري:

«لدي ابنة واحدة فقط لكن لو كانت لدي بنت ثانية لكانت هما».

تتواصل المفاجآت في حكاية «هما»:

المفاجأة الجديدة: «هما» ذات علاقة وثيقة بالاخوان المسلمين، وهناك معلومات مؤكدة أن والدها وأمها وشقيقها على علاقة وثيقة بالإخوان، لكن الرئيس باراك أوباما دافع عن «هما» خلال حفل إفطار رمضاني أقيم في البيت الأبيض يوم 11 أغسطس عام 2012، وأشار الى أن الوزيرة هيلاري كلينتون تعتمد على مهارة «هما» التي تعمل بجد وبدون كلل في وزارة الخارجية وقبلها في البيت الأبيض.

ووجه أوباما في كلمته الشكر باسم الأميركيين جميعا الى «هما»، ويقال أيضا إن «هما» كانت خلف علاقة «هيلاري» بعودة الإخوان في مصر وإسقاط النظام المصري للرئيس الأسبق مبارك لحساب الإخوان.

انفصلت «هما» عن زوجها.. وكان زوجها ضبط وهو يوزع صوراً وأفلامًا جنسية!

وتواجه «هما عابدين» تحقيقات عقب الإعلان عن أن مكتب التحقيقات الفيدرالي يقوم بالتحقيق معها اعتبارًا من أن جزءًا من الرسائل البالغ عددها 650 ألف رسالة.. وتسرب خلال عمل وزيرة الخارجية السابقة هيلاري.. وبالتالي أعلن مكتب التحقيقات الفيدرالي «أف.بي.آي» أن جزءا من الرسائل وجد على «محمول» يتبع أحد كبار مساعدي هيلاري.. وأن «هما» هي المساعد الكبير وكذلك زوجها!

 

بعيداً عن السياسة نجمة فوق العادة

أعلنت رابطة هوليوود للصحافة أن «ميريل ستريب» نجمة فوق العادة.

وقال رئيس الرابطة التي تمنح جائزة «جولدن جلوب»:

إن «ميريل» مرشحة للحصول على الجائزة.

وأضاف:

إن «ميريل» إحدى الرائدات اللواتي مهدن الطريق أمام النساء مسرحيا وتلفزيونيا وسينمائيا بصرف النظر عن العمر أو الطبقة الاجتماعية.

وقال أيضا:

إن «ميريل» أكبر فنانة ترشحت لنيل جوائز سينمائية بين فناني هوليوود.. وانها ترشحت لأكثر من 29 جائزة من جوائز «جولدن جلوب» و19 جائزة أوسكار.

أقيم احتفال في 12 ديسمبر 2016 لإعلان أسماء المرشحين.. وسُلِّمت الجوائز في حفل يقام 8 يناير 2017.

 

فنانة متهمة بالتطبيع

الفنانة المصرية «بسمة أحمد سيد حسن»..

ابنة الصحافي أحمد سيد حسن وتعمل في مجال حقوق الإنسان وجدها لأمها يوسف درويش مؤسس الحزب الشيوعي المصري، وهي مذيعة بدأت العمل في قناة النيل للمنوعات وقناة دريم ومثلت العديد من الأفلام والمسلسات، وشاركت في الجزء الثالث والأخير من المسلسل الأميركي الطاغية Tyranal.. يضم المسلسل مشاهد عنف وجنس ويتعرض لما يُعرف باسم «ثورات الربيع العربي»، وتواجه «بسمة» اتهامًا بالتطبيع مع إسرائيل! «بسمة» تقيم في الولايات المتحدة الأميركية.

وتشرح بسمة أسباب إقامتها في أميركا فتقول في حوار صحافي:

أقيم مع زوجي الأكاديمي الذي يعمل في جامعة «ستانفورد»، لكن أنا حاليا في مصر لتصوير مشاهدي في مسلسل «الشيخ جيمس».

من المعروف أن الفنانة بسمة هي زوجة الأكاديمي المصري عمرو حمزاوي.. وخلال محاضرة لزوجها التقى مع أحد المسؤولين عن الشركة المنتجة لمسلسل «الطاغية» وهو «هوارد جوردون».. اتصلت بسمة به.. عرض عليها دورا في المسلسل.

وقالت بسمة في تصريحاتها:

اتهامي بالتطبيع مع إسرائيل يعود الى وجود شخص في المسلسل ينتمي الى إسرائيل.. لكن الحقيقة ان هذا الشخص انسحب من المسلسل قبل تصوير الجزء الأول منه الذي شاركت في جزئه الثالث.

تقول بسمة:

أنا فخورة بمشاركتي في المسلسل.. ولن تؤثر مشاركتي في هذا العمل على حب الناس.

أما عن تضمن المسلسل لمشاهد عنف وجنس، فتقول بسمة:

نعم، المسلسل به هذه المشاهد، لكن أرجو أن يحاسبني الناس على المشاهد التي قمت بتصويرها.. إنها خالية من أي عنف أو جنس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: