لقاء الغلاف
أخر الأخبار

«Exceptionally For You» مهندسة المجوهرات نادين شريف شعاري لكل السيدات بمختلف شخصياتهن ‏

نادين شريف مهندسة معمارية ومصممة مجوهرات من طراز فريد حصلت على المركز الثاني في مسابقة (Cairo Design Award) واستطاعت في زمن قياسي أن تحتفظ لها بمقعد بارز في هذا المجال الشاق بفضل دراستها الهندسية وتأثرها بالفنون المعمارية التاريخية بالتزامن مع عشقها للأحجار وصناعة المجوهرات ليتحول الحلم إلى حقيقة وتصبح كل قطعة من تصميماتها نسخة معاصرة من شكل معماري أو تراثي مصمم بقياسات وحسابات شديدة الدقة والإتقان.

بدايتي الفعلية كانت جائزة القاهرة للتصميم وكانت الحكمة مصممة المجوهرات العالمية
عزة فهمي

متى بدأت العمل مصممة للمجوهرات؟
– كانت البداية الفعلية عام 2018 بعد الحصول على جائزة القاهرة للتصميم، حيث حصلت على المركز الثاني وكانت الحكمة في تلك المسابقة هي مصممة المجوهرات العالمية عزة فهمي.

هل تصميم المجوهرات هواية أم دراسة؟
– هواية، ولكنه أيضا قائم على دراسة من نوع آخر، فأنا في الأصل مهندسة معمارية تخرجت في جامعة مصر الدولية وعملت معيدة هناك لمدة عام، وكنت أفضل تخصص التصميم وأعرف الأسس المطلوبة للوصول للشكل النهائي، وهو ما ساعدني في عملي في تصميم المجوهرات، ففي البداية وعندما يأتيني الإلهام أبدأ على الفور بالقراءة والبحث الدؤوب، ومن ثم أقوم برسم الفكرة على شكل سكتشات على الورق الشفاف وبعدها أرسمها مرة أخرى على برنامج الأوتوكاد بالمقاسات والتفاصيل المطلوبة، وذلك قبل أن أبدأ مرحلة التنفيذ الفعلي في الورش المصنعة على أيدي أمهر حرفيي المجوهرات في مصر.

متى تولدت لديك هواية تصميم المجوهرات؟
– منذ كنت طفلة صغيرة وأنا أعشق الرسم والألوان.. الألوان بالنسبة لي عالم قائم بذاته كنت أيضا أحب الفضة والأحجار، هذا الشغف بالفن هو ما دفعني إلى الالتحاق بكلية الهندسة المعمارية (حسيت أني ممكن أربط بين هواية الرسم والألوان وبين الهندسة المعمارية والتصميم)، وعندما التحقت فعليا بالجامعة اكتشفت في نفسي أشياء كثيرة، منها حب التصميم بكل مراحله لذلك (اشتغلت على نفسي بشكل جيد جدا كمصممة معمارية وكذلك نميت موهبتي وطورت نفسي وتعلمت مبادئ كثيرة في التصميم فأنا أوازن بين عمل التصميم وبين رسمه وتلوينه بنفسي).

حصلت على جائزة القاهرة للتصميم، فكيف ساعدك ذلك في مسيرتك المهنية؟
– أنا دخلت المسابقة الخاصة بجائزة القاهرة للتصميم برسومات (سكتشات) ونفذت موديل يدويا من الورق، وعندما حصلت على المركز الثاني شعرت وكأنها علامة من ربنا أني أبدأ في هذا المجال لأني عارفة اني بحبه.. الجائزة كانت أول خطوة وأول خيط يؤكد لي أنه علىّ الاستمرار في هذا الطريق الذي بدأته.. كانت بمثابة دفعة للأمام لأنى شعرت بتقييم الناس لشغلي وأني قادرة على أن أقدم فنا يكون مختلفا وفريدا. ومن هنا بدأت علامتي التجارية (Nadine SherifJewellry)

حدثينا عن التشكيلات التي قدمتها حتى الآن وما القصة وراء كل منهم؟
– أنا قدمت مجموعتين رئيسيتين حتى الآن: المجموعة العثمانية والمجموعة القبلية.

المجموعة العثمانية
في البداية قدمت (المجموعة العثمانية) التي استلهمت تصميماتها من المعمار العثماني الذي أردت أن أمزج فيها بين العمارة العثمانية القوية ذات الخطوط الواضحة وبين الخامات التي كانت تستخدم في تصنيع المجوهرات الفاخرة ذلك العصر. وأضافت أن (التراث الإسلامي من الأساس غني جدا بالمفاهيم والقيم الفنية الرائعة التي انعكست على الفنون والعمارة)، وبالتالي فمعظم القطع عندي من تلك التشكيلة جاءت متأثرة بالأنماط الهندسية لهذا العصر والتي تتميز بالخطوط الواضحة القوية والزخرفات والتفاصيل المتنوعة.
وتكمل: استوحيت الأنماط والأشكال التي استخدمتها في المجموعة العثمانية من باب مزخرف كنت قد شاهدته في قلعة صلاح الدين. وأضافت أنها بدأت بتفحص تلك الأنماط الزخرفية لعمل تصميماتها (كان المقصود هنا هو استخدام الفضة مع قطع من النحاس والمينا الملونة كونهم كانوا يستخدمون الأحجار الكريمة ذات الألوان الواضحة كالروبي الأحمر أو الزمرد الأخضر في مجوهراتهم في ذلك العصر).
كان أحد أهدافي الأساسية هو الاهتمام بكل التفاصيل أيا كانت حتى يخرج التصميم بأعلى درجات الإتقان، فأنا أهتم بالدقة في تصميم المنتج من كل الاتجاهات (الأمام والخلف وعلى الجانبين) بحيث لا يكون هناك فرق كبير بين أعلى التصميم وأسفله.
أما الهدف الآخر من اختيار تلك الحقبة الزمنية فهو الحفاظ على العناصر والتراث العثماني الملهم الثمين وتطبيقه بأسلوب عصري حديث يتناسب مع المرأة العصرية بكل احتياجاتها لتكون في كامل أناقتها.

المجموعة القبلية
أما التشكيلة الثانية فهي (المجموعة القبلية) المستوحاة من القبائل البدائية التي دائماً ما كانت مفتونة بالطبيعة المحيطة بها والتي كانت تساعدهم على عمل تصميمات ذات أنماط وأشكال هندسية متكررة بنفس الترتيب الموجود فيها والذين استطاعوا أن يلتقطوه من خلال ملاحظاتهم الفطرية لمفردات البيئة التي يعيشون فيها، وهو ما استخدمته بشكل شخصي في بعض التصميمات كالسلاسل مثلا المعتمدة على تكرار نفس النمط لإعطاء الشكل النهائي للتصميم.
أيضا كانوا يهتمون بالأسلحة التي يستخدمونها في حياتهم بشكل دائم وبالتالي كانوا يهتمون بتفاصيلها الصغيرة فكلما زادت التصميمات والزخرفات والأعمال الجمالية عليها من الخارج شعروا بالقوة والجرأة معا، لذلك قصدت أن يكون حجم القطعة الرئيسية في تلك التشكيلة مبالغا فيه وأن تكون مستوحاة من الأسلحة المزخرفة لتعطي الإحساس بالقوة والجرأة والخشونة في نفس الوقت.

أنا أصمم بالقطعة وأعيد تنفيذها حسب الطلب

ما المعادن التي تستخدمينها في تصميماتك؟
– أنا أستخدم مجموعة متنوعة منها الفضة الإسترليني (925) المدموغة من الحكومة والأحجار شبه الكريمة والمينا وأيضا أستخدم الفضة المطلية بالذهب (عيار 18).
وهنا تؤكد أنها لا تصنع بالجملة أنا أصمم بالقطعة وأعيد تنفيذها حسب الطلب.
كان عليّ أن أنزل
«خان الخليلي» بحثاً عمن يستطيعون تحويل تصميماتي إلى واقع!

ما أبرز العراقيل التي تواجهك؟
– العقبات كانت في البداية، حيث لم يعمل أي من أفراد العائلة في هذا المجال من قبل، وبالتالي كان علي أن أبدأ المشوار من أوله وحدي، حيث كنت أنزل منطقة خان الخليلي بالحسين لأبحث عمن يستطيعون تحويل تصميماتي إلى واقع، وبنفس الإتقان الذي أردته.
في البداية كان الأمر صعبا، حيث رفض البعض تنفيذ ما أريد بينما حاول البعض الآخر إقناعي بتغيير أو تعديل بعض تصميماتي، وهو الأمر الذي كنت أرفضه لأن تلك التعديلات ستخل بالفكرة الأساسية التي كنت أريدها أن تصل للناس.
استمررت في البحث لفترة ليست بقليلة حتى عثرت على فريق عمل استطاع أن يتفهم أفكاري وطريقة تفكيري «فهموا دماغي»، وبدأنا رحلة العمل معا (أنا اتعلمت منهم كتيرا وما زلت أتعلم الكثير من التقنيات التي تضيف إلى خلفيتي الهندسية).

ما أبرز المعارض التي شاركت فيها كمصممة مجوهرات؟
– بالفعل حضرت عدة معارض محلية، أبرزها معرض (She designs) الذي أقيم في مدينة شرم الشيخ عام 2018 تحت رعاية رئيس الجمهورية لتشجيع المواهب المصرية إلى جانب حضوري لبعض المعارض التي أقيمت في القاهرة.

ما المرأة التي تستهدفينها؟
– أنا بالأساس اخترت شعار علامتي التجارية (Exceptionally For You) وهذا يعني أن أهم شيء بالنسبة لي هو أن أقدم ما يتناسب مع معظم السيدات بمختلف شخصياتهن وأذواقهن، فلدي ما يناسب السيدات اللاتي يفضلن القطع الكبيرة الحجم وأيضا لدي ما يصلح للسيدات اللاتي يملن إلى الأحجام المتوسطة أو الصغيرة البسيطة.
(علامتي التجارية توفر تصميمات تناسب كل الأذواق). أيضا يمكن أن أعدل على بعض التصميمات حسب رغبة الزبونة ما لم يتعارض ذلك مع الشكل العام للتصميم، مع العلم أنني لا أنفذ غير تصميماتي فقط ولا أقلد أي تصميمات أخرى فأنا لي هويتي الخاصة التي أعتز بها كمصممة.

ما مصدر إلهامك؟
– أنا مؤمنة جدا بأنه لا حدود للإلهام، فهناك أفكار كثيرة جدا يمكن أن تكون ملهمة لك من الفن إلى العمارة المحيطة بنا للطبيعة المليئة بالتفاصيل.. يكفي أن تنظري حولك حتى تجدي ملايين الأشياء التي يمكن أن تلهمك الفكرة. ان دراسة الهندسة علمتني الكثير، منها كيفية التفكير العملي المنظم ومن ثم كيفية العمل على الفكرة المراد تنفيذها من خلال تصميم دقيق يظهر فيه هويتي كمصممة بحيث يمكن معرفتي من خلال أي تصميم لي.
(الفكرة كيف تخلق هوية لنفسك).

من هم أفضل مصممي المجوهرات بالنسبة لك؟
– بالتأكيد أنا قدوتي هي الفنانة الكبيرة الموهوبة عزة فهمي لأنني معجبة جدا بالطريقة التي تقدم بها ثقافتنا من خلال تصميماتها (صراحة بحس أنها تاريخ).
أيضا أنا معجبة جداً بالمصممين اللبنانيين العالميين إيلي صعب وزهير مراد، فكلاهما مبدع ليس فقط في تصميماتهما الخلابة، بل في إتقانهما للتفاصيل الصغيرة جدا وكيفية إظهار مفاهيمهما وأفكارهما في الأقمشة والتصاميم التي يبتكرانها. إنه شيء مذهل.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق