تحقيقات

إبراهيم‭ ‬صلاح‭..‬‭ ‬حوّل‭ ‬إطارات‭ ‬السيارات‭ ‬القديمة‭ ‬و«الخردة‮»‬‭ ‬إلى‭ ‬تماثيل‭ ‬فرعونية‭ ‬وغوريلا‭ ‬وجودزيلا

لم‭ ‬يستطع‭ ‬إكمال‭ ‬تعليمه‭ ‬لكنه‭ ‬اكتشف‭ ‬موهبته‭ ‬وعشقه‭ ‬لفن‭ ‬النحت‭ ‬وصناعة‭ ‬التماثيل

إبراهيم‭ ‬صلاح‭..‬‭ ‬حوّل‭ ‬إطارات‭ ‬السيارات‭ ‬القديمة‭ ‬و«الخردة‮»‬‭ ‬إلى‭ ‬تماثيل‭ ‬فرعونية‭ ‬وغوريلا‭ ‬وجودزيلا

إبراهيم‭ ‬صلاح‭ ‬شاب‭ ‬صعيدي‭ ‬من‭ ‬مدينة‭ ‬ملوي‭ ‬بمحافظة‭ ‬المنيا‭ ‬يعيش‭ ‬حاليا‭ ‬في‭ ‬أحد‭ ‬أحياء‭ ‬الجيزة‭ ‬لم‭ ‬يستطع‭ ‬إكمال‭ ‬تعليمه،‭ ‬لكنه‭ ‬اكتشف‭ ‬موهبته‭ ‬وعشقه‭ ‬لفن‭ ‬النحت‭ ‬وصناعة‭ ‬التماثيل‭ ‬منذ‭ ‬طفولته‭ ‬فقرر‭ ‬أن‭ ‬يكمل‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الطريق‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬ازداد‭ ‬شغفه‭ ‬بزياراته‭ ‬للمتاحف‭ ‬الفرعونية،‭ ‬وقرأ‭ ‬على‭ ‬النت‭ ‬وحرص‭ ‬على‭ ‬تطوير‭ ‬ذاته‭ ‬وأدواته‭ ‬فنفذ‭ ‬أعمالا‭ ‬فنية‭ ‬من‭ ‬الحديد‭ ‬والخردة‭ ‬والكاوتش‭ ‬والملاعق‭ ‬والجنازير‭ ‬والشوك‭ ‬والسكاكين،‭ ‬ووجد‭ ‬صدى‭ ‬كبيرا‭ ‬على‭ ‬مواقع‭ ‬التواصل‭ ‬وأصبح‭ ‬مطلوبا‭ ‬لمكاتب‭ ‬الديكور‭ ‬ومراكز‭ ‬التسوق‭. ‬التقينا‭ ‬إبراهيم‭ ‬صلاح‭ ‬فكان‭ ‬هذا‭ ‬الحوار‭:‬

كيف‭ ‬كانت‭ ‬البداية‭ ‬ولماذا‭ ‬اتجهت‭ ‬إلى‭ ‬هذا‭ ‬الشكل‭ ‬الفني‭ ‬دون‭ ‬غيره؟
‏‭- ‬منذ‭ ‬طفولتي‭ ‬وأنا‭ ‬أشعر‭ ‬بانجذاب‭ ‬ناحية‭ ‬فن‭ ‬النحت‭ ‬وتبهرني‭ ‬رؤية‭ ‬التماثيل‭ ‬في‭ ‬المتاحف‭ ‬خاصة‭ ‬الحضارة‭ ‬الفرعونية‭ ‬وبدأت‭ ‬أقرأ‭ ‬على‭ ‬النت‭ ‬عن‭ ‬هذا‭ ‬الفن‭ ‬فعشقته‭ ‬وتعلقت‭ ‬به‭ ‬وبدأت‭ ‬أمارسه‭ ‬باستخدام‭ ‬خامات‭ ‬الأسمنت‭ ‬والجبس‭ ‬لمجسمات‭ ‬وصخور‭ ‬صناعية‭ ‬وجداريات‭ ‬حوائط‭ ‬ثم‭ ‬درست‭ ‬بكلية‭ ‬الفنون‭ ‬الجميلة‭ ‬قسم‭ “‬دراسات‭ ‬حرة‭” ‬فترة‭ ‬قصيرة‭ ‬لم‭ ‬تتجاوز‭ ‬3‭ ‬أشهر‭ ‬لتطوير‭ ‬أفكاري‭ ‬وفني‭ ‬لكن‭ ‬الظروف‭ ‬المادية‭ ‬منعتني‭ ‬من‭ ‬الاستمرار‭ ‬فتابعت‭ ‬دراستي‭ ‬عبر‭ ‬الإنترنت‭ ‬وانتقلت‭ ‬إلى‭ ‬تماثيل‭ ‬من‭ ‬الخردة‭ ‬والحديد‭ ‬كانت‭ ‬تلقى‭ ‬في‭ ‬الشوارع‭ ‬أحيانا‭ ‬وتباع‭ ‬بالكيلو‭ ‬في‭ ‬أحيان‭ ‬أخرى‭ ‬أو‭ ‬من‭ ‬فوائض‭ ‬ورش‭ ‬تقطيع‭ ‬الحديد‭ ‬والخردة‭ ‬فكنت‭ ‬أعمل‭ ‬على‭ ‬تحويلها‭ ‬إلى‭ ‬قطع‭ ‬فنية‭ ‬مختلفة‭ ‬الأحجام‭.‬

ما‭ ‬المراحل‭ ‬المختلفة‭ ‬لتنفيذ‭ ‬التماثيل‭ ‬والمنحوتات؟
أقوم‭ ‬بداية‭ ‬بتصميم‭ ‬الشكل‭ ‬ورسمه‭ ‬على‭ ‬الورق‭ ‬ثم‭ ‬نحته‭ ‬على‭ ‬الجبس‭ ‬أو‭ ‬الطين‭ ‬الأسواني‭ ‬لمعرفة‭ ‬تفاصيله‭ ‬وأبعاده‭ ‬ثم‭ ‬أبدأ‭ ‬في‭ ‬تجميع‭ ‬الخردة‭ ‬والحديد‭ ‬والخامات‭ ‬المختلفة‭ ‬الخاصة‭ ‬به‭ ‬وتحضير‭ ‬أدوات‭ ‬التقطيع‭ ‬كالصاروخ‭ ‬وما‭ ‬شابه‭ ‬لكي‭ ‬أبدأ‭ ‬التنفيذ،‭ ‬ويكون‭ ‬ما‭ ‬صممته‭ ‬ورسمته‭ ‬أمام‭ ‬عيني‭ ‬خريطة‭ ‬أسير‭ ‬عليها‭ ‬حتى‭ ‬أنتهي‭ ‬من‭ ‬العمل‭ ‬ويأخذ‭ ‬صورته‭ ‬النهائية‭.‬

لماذا‭ ‬اتجهت‭ ‬إلى‭ ‬عمل‭ ‬تماثيل‭ ‬فرعونية‭ ‬من‭ ‬الخردة‭ ‬ألا‭ ‬يعد‭ ‬هذا‭ ‬تشويها‭ ‬للحضارة‭ ‬المصرية‭ ‬أم‭ ‬تعتقد‭ ‬أنه‭ ‬إضافة‭ ‬جديدة‭ ‬وترويج‭ ‬لحضارتنا‭ ‬أم‭ ‬طمعا‭ ‬في‭ ‬العائد‭ ‬المادي؟
‏‭- ‬بداية‭ ‬ليست‭ ‬لدى‭ ‬أطماع‭ ‬مادية‭ ‬وجاء‭ ‬اتجاهي‭ ‬لإنجاز‭ ‬تماثيل‭ ‬فرعونية‭ ‬لكثرة‭ ‬ترددي‭ ‬على‭ ‬المتاحف‭ ‬والأماكن‭ ‬الأثرية‭ ‬والتي‭ ‬تعتبر‭ ‬من‭ ‬أهم‭ ‬مصادر‭ ‬إلهامي‭ ‬فهي‭ ‬مصدر‭ ‬مهم‭ ‬للتغذية‭ ‬البصرية،‭ ‬لذلك‭ ‬قررت‭ ‬أن‭ ‬أستخدم‭ ‬بقايا‭ ‬الحاضر‭ ‬لإحياء‭ ‬الماضي‭ ‬وليس‭ ‬تشويهه،‭ ‬وأن‭ ‬أستغل‭ ‬الخردة‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬تعد‭ ‬مفيدة‭ ‬في‭ ‬صناعة‭ ‬تماثيل‭ ‬فرعونية‭ ‬رائعة‭ ‬وقطع‭ ‬فنية‭ ‬تساهم‭ ‬في‭ ‬الترويج‭ ‬لحضارتنا‭ ‬وتعريف‭ ‬العالم‭ ‬بها‭ ‬وكنوع‭ ‬من‭ ‬التجديد‭ ‬في‭ ‬الدعاية‭ ‬لها‭ ‬فاستوحيت‭ ‬التراث‭ ‬الفرعوني‭ ‬في‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬أعمالي‭ ‬ويعد‭ ‬تمثال‭ ‬القط‭ ‬باستيت‭ ‬معبود‭ ‬الوداعة‭ ‬عند‭ ‬الفراعنة‭ ‬هو‭ ‬أول‭ ‬أعمالي‭ ‬فقد‭ ‬صنعته‭ ‬من‭ ‬التروس‭ ‬الحديد‭ ‬بارتفاع‭ ‬6‭ ‬أمتار‭ ‬ووزن‭ ‬نصف‭ ‬طن‭ ‬واستغرقت‭ ‬صناعته‭ ‬شهراً‭ ‬تقريبا،‭ ‬

وبعد‭ ‬النتيجة‭ ‬المشجعة‭ ‬التي‭ ‬حصلت‭ ‬عليها‭ ‬من‭ ‬صناعة‭ ‬التمثال‭ ‬الأول‭ ‬قررت‭ ‬الاستمرار‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الاتجاه‭ ‬فصنعت‭ ‬تمثالا‭ ‬آخر‭ ‬للملكة‭ ‬كليوباترا‭ ‬ثم‭ ‬قناع‭ ‬توت‭ ‬عنخ‭ ‬آمون‭ ‬وبعض‭ ‬المجسمات‭ ‬الصغيرة‭ ‬الأخرى‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬حققت‭ ‬رقما‭ ‬قياسيا‭ ‬بصناعة‭ ‬أكبر‭ ‬تمثال‭ ‬لعام‭ ‬2021‭ ‬بارتفاع‭ ‬6‭ ‬أمتار‭ ‬ونصف‭ ‬المتر‭ ‬ووزن‭ ‬550‭ ‬ك‭ ‬وهذا‭ ‬التمثال‭ ‬هو‭ ‬تمثال‭ ‬حورس‭ ‬والقط‭ ‬الفرعوني‭ “‬باستيت‭” ‬تم‭ ‬إنجازه‭ ‬بـ‭ ‬4100‭ ‬قطعة‭ ‬خردة‭ ‬بوزن‭ ‬400‭ ‬كيلو‭ ‬من‭ ‬الحديد‭ ‬وطول‭ ‬6‭ ‬أمتار‭ ‬خلال‭ ‬30‭ ‬يوما‭.‬

ما‭ ‬الوقت‭ ‬المستغرق‭ ‬لتنفيذ‭ ‬تماثيلك‭ ‬وهل‭ ‬هناك‭ ‬صعوبات‭ ‬تواجهك؟
‏‭- ‬بحسب‭ ‬حجم‭ ‬التمثال‭ ‬فهناك‭ ‬تماثيل‭ ‬عملاقة‭ ‬تستغرق‭ ‬نحو‭ ‬شهرين‭ ‬أو‭ ‬أكثر‭ ‬وبحسب‭ ‬الخامات‭ ‬المستخدمة‭ ‬ومدى‭ ‬توافرها‭ ‬في‭ ‬الأسواق‭ ‬فخامة‭ ‬الحديد‭ ‬صعبة‭ ‬جدا‭ ‬وتستغرق‭ ‬وقتا،‭ ‬كما‭ ‬أستخدم‭ ‬الدوائر‭ ‬الحديدية‭ ‬والملاعق‭ ‬والجنازير‭ ‬والشوك‭.‬

كيف‭ ‬فكرت‭ ‬في‭ ‬صناعة‭ ‬تمثال‭ ‬‮«‬المتحولون‮»‬‭ ‬بهذا‭ ‬الحجم‭ ‬الضخم‭ ‬وما‭ ‬الهدف‭ ‬من‭ ‬صناعته؟
‏‭- ‬تمثال‭ “‬المتحولون‭” ‬من‭ ‬التماثيل‭ ‬الشهيرة‭ ‬وبطل‭ ‬سلسلة‭ ‬من‭ ‬الأفلام‭ ‬الأميركية‭ ‬فهو‭ ‬معروف‭ ‬للجميع‭ ‬تقريبا‭ ‬وقررت‭ ‬أن‭ ‬أنفذه‭ ‬بارتفاع‭ ‬7‭ ‬أمتار‭ ‬وكان‭ ‬ذلك‭ ‬بناء‭ ‬على‭ ‬طلب‭ ‬من‭ ‬أحد‭ ‬مراكز‭ ‬التسوق‭ ‬والملاهي‭ ‬في‭ ‬محافظة‭ ‬الإسكندرية‭ ‬ليلفت‭ ‬الأنظار‭ ‬إلى‭ ‬السوق‭ ‬خاصة‭ ‬أنه‭ ‬سينفذ‭ ‬من‭ ‬الحديد‭ ‬والخردة‭ ‬وشرعت‭ ‬في‭ ‬تنفيذه‭ ‬خلال‭ ‬شهر‭ ‬تقريبا‭ ‬وأصبت‭ ‬عدة‭ ‬مرات‭ ‬إصابات‭ ‬خفيفة‭ ‬أثناء‭ ‬العمل‭ ‬خلال‭ ‬تقطيع‭ ‬الخامات‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬رسمت‭ ‬النسب‭ ‬والأبعاد‭ ‬له‭ ‬بدقة‭ ‬لأن‭ ‬أي‭ ‬خطأ‭ ‬يصعب‭ ‬تصحيحه‭ ‬وبالفعل‭ ‬تم‭ ‬بنجاح‭ ‬ونقل‭ ‬إلى‭ ‬السوق‭ ‬بالإسكندرية‭ ‬ووجدت‭ ‬صدى‭ ‬طيبا‭.‬

الغوريلا‭ ‬وجودزيلا
تحرص‭ ‬على‭ ‬تنفيذ‭ ‬أعمال‭ ‬فنية‭ ‬من‭ ‬إطارات‭ ‬السيارات‭ ‬القديمة‭ ‬والتي‭ ‬تلوث‭ ‬البيئة‭ ‬بحرقها‭ ‬مثلا‭ ‬في‭ ‬مقابر‭ ‬بالصحراء‭ ‬كيف‭ ‬واتتك‭ ‬الفكرة؟
‏‭- ‬إطارات‭ ‬السيارات‭ ‬القديمة‭ ‬مهملة‭ ‬ولا‭ ‬يوجد‭ ‬نحات‭ ‬اشتغل‭ ‬عليها‭ ‬ويمكن‭ ‬تطويعها‭ ‬لتنفيذ‭ ‬أعمال‭ ‬فنية‭ ‬وهكذا‭ ‬نضرب‭ ‬عصفورين‭ ‬بحجر‭ ‬واحد،‭ ‬نتخلص‭ ‬من‭ ‬الإطارات‭ ‬القديمة‭ ‬دون‭ ‬تلويث‭ ‬البيئة‭ ‬ونحولها‭ ‬إلى‭ ‬قطع‭ ‬فنية‭ ‬ونفذت‭ ‬بها‭ ‬الغوريلا‭ ‬بحجم‭ ‬ضخم‭ ‬نحو‭ ‬7‭ ‬أمتار‭ ‬ووزن‭ ‬بلغ‭ ‬1500‭ ‬كيلو‭ ‬واستخدمت‭ ‬فيها‭ ‬250‭ ‬كاوتش،‭ ‬وكذلك‭ ‬جودزيلا‭ ‬الشهيرة‭ ‬في‭ ‬الأفلام‭ ‬واستخدمت‭ ‬فيها‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬200‭ ‬كاوتش‭.‬

بمن‭ ‬تأثرت‭ ‬في‭ ‬صناعة‭ ‬أعمالك‭ ‬على‭ ‬المستويين‭ ‬المحلي‭ ‬والعالمي؟
‏‭- ‬بالطبع‭ ‬لست‭ ‬الأول‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال،‭ ‬بل‭ ‬هناك‭ ‬أعمال‭ ‬رائعة‭ ‬لفنانين‭ ‬مصريين‭ ‬سبقوني‭ ‬وعلى‭ ‬رأسهم‭ ‬الدكتور‭ ‬صلاح‭ ‬عبدالكريم‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬له‭ ‬السبق‭ ‬في‭ ‬إدخال‭ ‬هذا‭ ‬الفن‭ ‬مصر‭ ‬وأيضا‭ ‬قرأت‭ ‬كثيرا‭ ‬عن‭ ‬فنانين‭ ‬عالميين‭ ‬أخذوا‭ ‬نفس‭ ‬الاتجاه‭ ‬وشاهدت‭ ‬أعمالهم‭ ‬وتأثرت‭ ‬بهم‭ ‬جميعا‭.‬

يحلم‭ ‬بعمل‭ ‬متحف‭ ‬فني‭ ‬تكون‭ ‬معروضاته‭ ‬من‭ ‬الخردة‭ ‬والكاوتش

ما‭ ‬طموحاتك‭ ‬المستقبلية؟
‏‭- ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬لي‭ ‬تمثال‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬محافظة‭ ‬مصرية،‭ ‬كما‭ ‬أتمنى‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬لتلك‭ ‬الأعمال‭ ‬الفنية‭ ‬مكان‭ ‬يليق‭ ‬بها،‭ ‬لذلك‭ ‬أسعى‭ ‬لعمل‭ ‬متحف‭ ‬لفن‭ ‬الخردة‭ ‬الحديد‭ ‬المُجسِّدة‭ ‬للحضارة‭ ‬المصرية‭ ‬القديمة،‭ ‬وكذلك‭ ‬من‭ ‬إطارات‭ ‬السيارات‭ ‬ليرى‭ ‬العالم‭ ‬حضارتنا‭ ‬في‭ ‬شكل‭ ‬جديد‭.‬

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق