أخر الاخبار

الحنين إلى عصر القطارات بتكنولوجيا العصر

رحلات الشيكولاتة والجبن والفروسية.. فوق عجلات حديدية

رغم الوصول إلى الطائرات العملاقة التي تشق السماء ليل نهار وتختصر المسافات حيث السفر والسياحة حول العالم.. فإن ركوب القطارات ما زال متعة لا تضاهيها متعة، حيث الحنين الدائم الى عصر القطارات، ولكن بتكنولوجيا العصر.. وقد اخترنا لكم بعض تلك الرحلات السياحية ورحلات العمل عبر العالم، وهي رحلات ممتعة بامتياز.

قطار قلاع بريطانيا.. يرحل إلى عصر الفروسية
الرحلة عبر هذا القطار المعروف باسم The Castles of Britain أو «قطار قلاع بريطانيا» تعيد للمسافر أجواء عصور الفروسية، حيث يسلك في رحلته شبه التاريخية حتى وإن كانت في أيامنا هذه طريق إينفيرنيس بإسكتلندا وصولا إلى جاوينيد في ويلز، حيث يمكنك اكتشاف قلاع المملكة المتحدة التاريخية والاستمتاع بالمناظر السياحية التي تبدأ في إينفيرنيس بإسكتلندا بالقرب من بحيرة لوخ نيس ثم القيام بجولة في قلعة أوركهارت، ثم يمر بالمسافر على ستيرلينغ بريدج وقلعة أدنبرة مرورا بقلعة كارنافون التي تعتبر موقعا للتراث العالمي.

قطار الشوكولاتة في سويسرا.. يصل إلى الجبن
يمكن للمسافر عبر هذا القطار المعروف باسم «قطار الشوكولاتة» المتميز الاستمتاع بركوبه في سويسرا عند ذهابه إلى هناك.
هذا القطار يسلك طريق مونترو إلى بروك في مسافة تستغرق 9 ساعات و45 دقيقة ذهابا وإيابا.. هذا القطار الساحر يعمل على التوالي في الصيف والخريف الذي يصعد من مونترو التي تطل على بحيرة جنيف إلى مدينة العصور الوسطى جرويياريس موطن الجبن الشهيرة التي تحمل نفس اسمها، حيث يمكن للمسافر التمتع والتجول في مصنع الجبن والقلعة المحلية.

قطار فرانسيسكو دي جويا..فندق على عجلات
يعتبر هذا القطار المسمى «قطار Francisco de Goya» فندقاً على عجلات بكل ما تحمل الكلمة من معنى؛ فهو عالي الرفاهية والخدمات للمسافرين على متنه.. يسلك هذا القطار رحلته من باريس إلى مدريد ويستغرق 13 ساعة ونصف، حيث يغادر باريس في المساء ويصل مدريد في الصباح.
وبالتالي، تقدم خدمة فندقية راقية إلى المسافرين، حيث الاستمتاع بوجبة عشاء لذيذة، مع التمتع بمشاهدة المناظر الريفية الطبيعية الرائعة، والنوم على إيقاع القضبان الهادئة للحصول على الراحة للاستمتاع بجولة في ثالث أكبر مدينة من حيث عدد السكان في الاتحاد الأوروبي.
قطار فاخر كلاسيكي في رحلة سياحية من بودابست إلى طهران
أخيرا، صار هناك قطار فاخر يربط بين المجر وإيران، حيث يقلع من بودابست متجها إلى طهران في رحلة يعبر خلالها منطقة البلقان ومضيق البسفور وإقليم كردستان العراقي قبل الوصول إلى إيران.
تكلف هذه الرحلة المتميزة التي تستغرق أسبوعين الراكب الواحد من تسعة آلاف جنيه استرليني على الاقل (14333 دولارا) إلى 25 الف جنيه استرليني لمن يريد الحصول على الخدمة الكاملة التي تتضمن التمتع بحمام خاص وبرنامج لزيارة مواقع سياحية ومشاهدة المواقع الساحرة التي تمتد على طول الطريق البالغ حوالي 7000 كيلومتر.
الغريب أن تذاكر الرحلة الأولى لهذا القطار نفدت بعد عشرة أيام من طرحها، لذلك تقرر تسيير أربع رحلات أخرى على مدار العام.
اللافت أيضا أن هذ القطار تجره قاطرة تعمل بالبخار، فهو يعود بالمسافرين إلى الأجواء الكلاسيكية لعالم السفر بالقطارات.
يتكون هذا القطار من أربع عربات فقط اشتراها رجل أعمال بريطاني هو هاورد تريندر من هيئة البريد المجرية، وقام بتطويرها لتصبح عربات سفر فاخر للنوم بتكلفة بلغت مليون دولار للعربة الواحدة.

رحلات عمل بالقطار في ألمانيا.. بسيطة وأنيقة ومريحة
تمتد شبكة السكك الحديدية في ألمانيا إلى ما يقرب من 35000 كم، وهي توفر رحلات مريحة وآمنة للبيئة ودائمة المتعة، تتيح لك إمكانية استكشاف ألمانيا، حيث الاستمتاع بكل دقيقة من الراحة أثناء الرحلة والسفر على متن قطار الدرجة الأولى الممتاز.
وتعتبر تلك الرحلات من أفضل الوسائل لرحلات العمل لأنها توفر الهدوء والراحة التامة للجسم، بما لديها من رفاهية عالية في المكان والمقاعد والمطاعم وخلافها، ناهيك عن الراحة النفسية، حيث التمتع بالمناظر الخلابة الممتدة على جانبي الطرق الواسعة الممتدة عبر الحقول والأودية والبحيرات والجبال إلى جانب سهولة تغيير الوجهة من قطار لآخر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق