تغذيةصحة وتغذية

براعم البروكلي والزنجبيل.. تحميك من السرطان

إن الجسم السليم لا بد له من غذاء سليم، والتغذية الجيدة والمتنوعة ضرورية لحياة الإنسان، ولكن توجد بعض الأغذية لها مميزات فريدة وعظيمة يجب على الإنسان معرفتها وتناولها لما لها من فوائد غذائية وفوائد وقائية وعلاجية، وهذه الأغذية عديدة، ولكن من حين الى آخر نختار منها ما يفيدنا، ولذلك سنتكلم بالتفصيل عن براعم البروكلي  والزنجبيل:

 

 

براعم البروكلي

تعتبر براعم البروكلي نسخة معدلة من البروكلي الأصلي، وهي صغيرة الحجم وكل 100جم تعطي 35 سعرا حراريا، 5 جم كربوهيدرات، 2 جم بروتين، 4 جم ألياف ومركبات كيميائية كثيرة ذات فوائد عديدة للصحة العامة، وطعمه قريب من طعم الفجل ويحتوي على مضاد أكسدة أضعاف أضعاف ما في البروكلي  نفسه، وتوجد فوائد صحية لبراعم البروكلي مذهلة عند تناوله بانتظام ومنها:

  • تمنع أمراض القلب

تناول براعم البروكلي بانتظام أسبوعيا يعمل على خفض ضغط الدم المرتفع وصيانة إيجابية لأمراض القلب،

لقد أثبتت الدراسات أن تناول Broccoli Sprouts يعمل على تخفيض مستوى الدهون الثلاثية وتخفيض الضغط والتي بالتالي تخفض أو تمنع أمراض الشرايين والقلب.

الجلوكورافانين يعتبر مضادا للأكسدة قويا جدا يوجد في براعم البروكلي  وهو مفيد جدا في تحسين صحة القلب ويحارب الالتهابات ويزيد من قدرة الجهاز المناعي ويحارب السرطان، وذلك لأنه يقضي على الشقوق الحرة الضارة.

  • يمنع الإصابة بمرض التوحد

يوجد في براعم البروكلي  مركب Sulforaphane وهو من مضادات الأكسدة القوية جدا والذي يحفز ويقوي صحة المخ ويمنع الإصابة بالتوحد، ولذلك تنصح السيدات الحوامل بتناوله للحصول على أطفال أصحاء، كما أنه يعالج الاكتئاب والضغوط النفسية.

  • مفيد جداً للهضم ومحاربة أمراض الجهاز الهضمي

أثبتت الدراسات أن وفرة إنزيمات مضادات الأكسدة في Bro.Sprouts تحسن من الهضم وتمنع الإصابة بالإمساك وأعراضه وأضراره وتزيد من الحركة الدورية للأمعاء والتخلص من الفضلات، وتمنع الإصابة بأي نوع من القرحة.

  • يساعد في علاج ومنع الإصابة بأمراض السرطان

لقد اكتشف أن تناول Bro.Sprouts يحارب الكثير من أنواع الأمراض السرطانية مثل سرطان الجلد والحلق والبروستاتا والقولون والرئة والمثانة وسرطان الثدي. وذلك يعتبر من الفوائد المثيرة للإعجاب لتناول براعم البروكلي للقضاء على شكوى الناس من الأمراض.

وتناول هذه البراعم يمنع تكوين الخلايا السرطانية وإن وجدت في بدايتها يقضي عليها تماما وينظف الجسم من المركبات الضارة.

وذلك لقدرة هذه البراعم على زيادة الكمية من نوع معين من البروتين يعرف بـ Nrf2 له القدرة على محاربة السرطان في مراحله الأولى ويقضي على خلاياه.

  • يساعد على ضبط مستوى السكر عند مرضى السكري

يساعد على تخفيض مستوى السكر في الدم ويحافظ على عدم الإصابة لمرضى السكري بالاعتلال العصبي وإذا تناول مرضى السكري من النوع الثاني براعم البروكلي فإنه يقلل من مقاومة الأنسولين ويخفض الدهون الثلاثية ويقلل الضغوط النفسية لمريض السكري ويزيد من مستوى الكوليسترول المفيد HDL مما يفيد قلب مريض السكري.

ولقد أثبتت الدراسات أن مركب Sulforaphane الموجود في براعم البروكلي متخصص في منع الاضرار والتعقيدات التي تصيب مرضى السكري مثل تكسير الأنسجة وتلفها والاعتلال العصبي وأمراض الشرايين والقلب وتخثر العضلات.

 

حماية للجلد والبشرة

 

يحتوي الـ Bro.Sprouts على نسبة عالية من فيتامين (ج) الذي يعتبر من  مضادات الأكسدة المهمة وله القدرة على منع ظهور أعراض الكبر أو الشيخوخة وخصوصا التي تظهر على الجلد ويحمي الجلد من تأثير الأشعة فوق البنفسجية المدمرة للجلد، وكذلك يحمي الجلد من التبقع والجفاف والتشقق.

  • يقوي الحس والمقدرة الإدراكية ويحمي من الزهايمر

لقد ثبت أن براعم البروكلي غنية جدا بكثير من المغذيات التي تقوي الجسم والحس الإدراكي، ومن أهمها غناه بعنصر الجديد الذي يحمل الأوكسجين وينقله الى جميع أعضاء الجسم، وخصوصا الى المخ مما يزيد من قدرة الإنسان على الحسن الإدراكي ويقوي الذاكرة ويمنع الإصابة بالاضطرابات النفسية ويمنع الإصابة بالزهايمر في الكبر.

الزنجبيل

من النباتات المهمة جداً في حياة الإنسان وتستخدم جذوره الخام والريزومة الخاصة به في صور مختلفة طازجة أو مجففة أو مطحونة أو عصير أو كزيت كبهارات تضاف للشوربة وللأطعمة المختلفة، وأحيانا يستخدم في المخللات، وله فوائد عديدة، أهمها الحماية من الأمراض السرطانية وتحسين حالة التنفس وعلاج الالتهابات وخصوصا التهاب المفاصل ويزيد القدرة الجنسية ويساعد على إزالة الآلام الناتجة عن متاعب الدورة الشهرية عند السيدات.

 

القيمة الغذائية

معظم فوائد الزنجبيل تشتق من وجود مادة فعالة تسمى جنجيرول وكذلك الزنجبيل غني بالألياف وبه بروتين وكربوهيدرات ويحتوي على عناصر معدنية مثل الصوديوم والحديد والبوتاسيوم والماغنسيوم والفوسفور والزنك ويحتوي على فيتامينات (ج) والفولات و(ب6) والريبوفلافين والنياسين.

كما يحتوي على مضادات للالتهابات ومضادات أكسدة مثل حمض البانتوثنك، بيتا كاروتين، كابساسين، وكذلك يحتوي على مواد فعالة مثل:

Shogaol, zerumbone, terpemoids, flavomidsy, paradol and Zimgerone، وكلها لها فوائد صحية عجيبة.

 

الفوائد الصحية للزنجبيل

الزنجبيل له فوائد صحية عديدة ومتنوعة أهمها:

  • يمنع الإصابة بالسرطان

وجود مركبات عضوية في الزنجبيل مثل الـ Gingerol تساعد أو تمنع الإصابة بسرطان الثدي وكذلك تمنع الإصابة بسرطان القولون والرئة والجلد… إلخ، وذلك لقدرة هذا المركب على إزالة جميع الخلايا والالتهابات التي تسبب أنواع السرطان المختلفة، كذلك وجود مركب Zerumbone في الزنجبيل له فوائد إيجابية نتيجة الدراسات حيث إن تناوله باستمرار يمنع حدوث سرطان المبيض والجهاز الهضمي وسرطان البنكرياس ويعتبر دواء ضد الأورام.

  • يُحسن القدرات العقلية والإدراكية

لقد أثبتت الدراسات أن تناول الزنجبيل يعمل على تقليل عمليات الأكسدة وظهور الالتهابات ويؤخر حدوث الأمراض العقلية والزهايمر والباركنسون، بل ويمنع حدوثها. وثبت كذلك أن الزنجبيل وجذوره لقدرتها الغذائية القوية ومحتواها من المركبات العضوية المفيدة تقلل أو تمنع حدوث تلف للمخ ويحتفظ الإنسان بذاكرة قوية طوال العمر.

يزيل آلام العضلات

 

الزنجبيل معروف جدا بأن تناوله يقلل أو يزيل آلام ووجع العضلات بسبب التمرينات القوية والسبب يرجع الى صفات الزنجبيل كونه يمنع جميع الالتهابات.

  • يعزز ويدعم صحة القلب

الزنجبيل يحمي ويحافظ على صحة القلب، وذلك عن طريق تخفيض وتقليل مستوى الكوليسترول الضار، ويعمل على زيادة مستوى الكوليسترول المفيد، ويقلل مخاطر الإصابة بالجلطات، ويعمل على تنظيم الضغط، ولذلك نجد أن تناوله مفيد جدا لصيانة وحفظ القلب سليما ومن دون أمراض.

  • يعمل على تنظيم سكر الدم عند مرضى السكري

حيث إن تناوله يعمل على تحسين الجسم لمقاومة الأنسولين وضبط مستويات السكر في الدم.

  • إزالة السموم من الجسم

تناول الزنجبيل يعتبر من الأطعمة التي تزيد من إفراز العرق وتفتح المسام وتطرد السموم خارج الجسم. والعرق يحتوي على مركب يسمى Dermcidin الذي يعمل على محاربة البكتيريا والفطريات على الجلد ويحميه ويجعله سليما وناعما.

  • يعالج الإسهال

يستخدم الزنجبيل من قديم الزمان لعلاج الإسهال ويمنع إيذاء المعدة من الأمراض ويطرد الغازات وخصوصا تناوله مسحوقا.

  • يزيد القدرة الجنسية

يستخدم الزنجبيل من قديم الزمان لزيادة الرغبة الجنسية ولزيادة النشاط، كما أن تناوله يزيد من الخصوبة ويزيد من نشاط الدورة الدموية ومن تدفق الدم بسهولة الى منتصف الجسم الذي به الأعضاء التناسلية.

  • يحافظ على سلامة الجلد

تناوله كمسحوق أو طازج أو شاي يعمل على تقليل أعراض الأكزيما والتهاب الجلد والبقع وكذلك الصدفية وحب الشباب.

  • يمنع تشنجات آلام الدورة (الحيض)

تناوله يقلل من مستويات البروستاجلاندين التي يعتقد العلماء أن زيادتها تسبب التشنجات وآلام الحيض ولذلك إذا قل مستوى البروستاجلاندين تزول الآلام والتشنجات.

  • يعمل على علاج الغثيان

كثير من الدراسات أثبت أن تناول الزنجبيل يساعد في علاج الغثيان والقيء، وخصوصا للحوامل، كذلك مفيد جدا لمرضى السرطان الذين يتناولون علاجا كيميائيا، حيث يقلل أو يمنع حدوث غثيان أو قيء لهم. ويقضي على الصداع النصفي والصداع العام الذي يصيب الإنسان نتيجة الغثيان أو القيء.

 

مفيد جداً في علاج نزلات البرد والإنفلونزا

 

يوصف كشراب أو شاي الزنجبيل لمحاربة البرد وعدوى الانفلونزا في جميع مراحل العمر ويجعل الجسم يشعر بالدفء والنشاط، كما أن تناول شاي الزنجبيل يساعد على زيادة إفراز العرق أو التعرق مما يساعد على إزالة السموم من جسم الإنسان ويعود الإنسان الى صحته من قبل.

  • يساعد في عملية الهضم

لقد اكتشف أن تناول الزنجبيل يسهِّل عملية الهضم، ومعروف أن ارتفاع مستوى السكر بعد تناول الطعام يعمل على انخفاض المعدل الطبيعي لتفريغ محتويات المعدة، ولكن الزنجبيل يعمل في هذه الحالة على تنظيم وتعديل مستويات السكر المرتفع ويهدئ المعدة وتعود قدرتها على تفريغ محتوياتها، كذلك يحتوي الزنجبيل على العديد من المركبات التي تحسن من امتصاص المغذيات والعناصر المعدنية التي نتناولها، ولذلك يستخدم الزنجبيل كفاتح للشهية.

  • يعمل على إزالة وخروج الغازات الزائدة

يعتبر الزنجبيل طاردا قويا للغازات والريح التي تسبب ألما وعدم راحة للإنسان، فمضغ قطعة صغيرة من الزنجبيل تعمل على طرد الغازات وتمنع تكوين أي غازات جديدة، مما يجعل الإنسان يشعر بالراحة بعد تناوله.

  • مفيد جداً لعلاج قرحة المعدة

يمنع وجود قرحة المعدة ويحسن من صحة الجهاز الهضمي، ويثبطت نمو جرثومة المعدة التي تعتبر من أسباب حدوث القرحة. وللزنجبيل خصائص وفوائد ضد الالتهابات ويعالجها، ما يجعل الجهاز الهضمي بصحة جيدة.

  • يقلل من آلام التهاب المفاصل

يعمل على تعزيز وقوة وصحة العظام ويزيل آلام المفاصل والتهابها،لأن الزنجبيل يحتوي على مركب Gingerol الذي يعتبر مزيلا قويا للالتهابات وله القدرة على إزالة أو كبح  المركبات مثل Chemokines, Cytokines التي تؤذي الجسم وتسبب الالتهابات.

 

يعالج الأزما (ضيق التنفس)

 

يستخدم لعلاج الاضطرابات التنفسية التي تسببها الأزما ووجود المركب Zerumbone النشط في الزنجبيل يساعد في إزالة الأزما وعواقبها، ولذلك تناوله يحسن من التنفس ويُشعر الإنسان بالراحة.

  • حماية الكبد

وجد من الدراسات العديدة أن الزنجبيل يعمل على إزالة السموم من الكبد ويحافظ على صحته، وكذلك يمنع أي تكسر أو تهتك لخلايا الكبد ويمنع تسمم الكبد من عنصر الكادميم، ووجود بعض الزيوت الضرورية في الزنجبيل يحمي الأشخاص الذين يعانون من السمنة من الإصابة بالكبد الدهني.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق