صحة اسرتيصحة وتغذية

فاطمة القلاف: التنظيف ليس مجرد «مـاء وصابـون» كما يظن البعض

‏‎أول كويتية تقتحم مجال شركات التنظيف

أول كويتية تقتحم مجال شركات التنظيف وتترأس شركة CleanCareCo إنها فـاطـمـة القلاف التي نشأت منذ نعومة أظافرها على اهمية النظافة في المنزل، وحصلت على ماجستير إدارة اعمال وحصلت على شهادة مدرب معتمد ‏‎‏استشاري في تنظيف المباني و مرافقها.

«أسرتي» التقت الاستاذة فاطمة القلاف للتعرف على تجربتها كأول كويتية في هذا المجال والكشف عن اسرار التنظيف. وإليكم التفاصيل:

 

نود ان نعرف كيف أخذت قرار ترؤسك لشركة خدمات التنظيف؟

في البداية عملت لفترة في القطاع الخاص واكتسبت الخبرة فيه، وبعد حصولي على ماجستير في إدارة الاعمال قرر شقيقي في عام 2011 ان ينشأ شركة CleanCare Co، وبالفعل التحقت للعمل في الشركة ولكنني لم أكن رئيسة الشركة في ذاك الوقت بل تدرجت في الوظائف حتى أصبحت مدير عام  الشركة.

 

التحقت بدورات في الولايات المتحدة الأميركية في مجال التنظيف

 

ما علاقة دراستك بمجال التنظيف؟

دراستي لست وثيقة الصلة بمجال التنظيف ولكني متخصصة في مجال إدارة الاعمال وهو اشمل في قطاع الشركات، ولكن  كان لدي شغف للتعرف على تفاصيل وفنون واسرار التنظيف، ولذا عملت على الالتحاق بدورات في الولايات المتحدة الاميركية في مجال التنظيف لتأهلني مدربا معتمدا ‏‎‏استشاريا في تنظيف المباني و مرافقها.

 

من الأشخاص الذين دعموا فاطمة القلاف لتصل الى هدفها؟

منذ صغرنا غرس الوالد والوالدة فينا حب التنظيف والترتيب والاهتمام التام في المنزل على أكمل وجه، حتى انني اذكر ان والدي كان يشركني معه في التنظيم والترتيب في المنزل، واعمال العناية بالحديقة، ولذلك نشأنا جميعا كأفراد البيت الواحد على ان لكل منا دورا في تنظيف المنزل رغم وجود الخادمة ولكن دورها كان مساعدا فقط، فكنت أهتم بكل ما يخصني ويجب ان ارتب أغراضي بنفسي، كما انني وجدت الدعم والمساعدة من شقيقي ناصر الذي لطالما ساندني في التمكن من العمل وفهمه بشكل جيد، كونه شخصا طموحا ومبادرا ويستطيع ايجاد الحلول المناسبة، لذلك هو الداعم لي في عملي وعلى المستوى الشخصي ايضا.

 

نقوم بتقديم استشارات وحلول مجانية للعملاء في مجال التنظيف

 

هل لمست وعياً لدى المجتمع بأهمية هذا المجال؟

للأسف المعرفة التي لدينا في المجتمع عن التظيف تقتصر على انه ماء وصابون، والحقيقة ان ذلك غير صحيح، ان التنظيف عالم متكامل واسع به الكثير من التخصصات، وبه تشعبات كثيرة، وقد لمست ردود أفعال كثيرة من الناس من خلال الدورات التي أقدمها عن التنظيف، حيث ان الكثيرين يعتقدون انهم يتبعون الطرق الصحيحة في التنظيف ولكنهم يكتشفون أنهم يعملون العكس عندما يتعرفون على امور كثيرة في التنظيف لم يكونوا على دراية بها.

وأضافت: عندما نذكر للبعض اننا نعتمد على استخدام مواد نقوم باستيرادها من الخارج واننا نعتمد على المواد صديقة للبيئة كانوا يتساءلون لم  كل هذا؟! انه مجرد تنظيف، وهذا ما جعل من اهم اهداف الشركة رفع مستوى الوعي تجاه التنظيف والاهتمام بالنظافة كشيء أساسي بحياتنا متعلق بالصحة والنفسية والحياة الاجتماعية ولذلك نقوم بتقديم استشارات مجانية للعملاء في مجال التنظيف وتقديم حلول في التنظيف.

 

هل هناك مواقف مميزة يمكننا تذكرها معك في مجال التنظيف؟

من اكثر المواقف التي أذكرها هو انني في البداية كنت اخرج في معاينات للتعرف على احتياجات العملاء كنت أرى الدهشة تعلو وجوه الناس كوني امرأة كويتية تعمل في هذا المجال، حيث ان الكثيرين كانوا معتادين على ان من يقوم بهذا العمل غير كويتي ومن يترأس هذه الشركات هم الرجال.

 

المواد ذات السعر المرتفع ليست بالضرورة تكون هي الاختيار الأنسب

 

هل لنا ان التعرف على أفضل الأدوات والمواد المستخدمة في التنظيف؟

في مجال التنظيف لا يوجد شيء اسمه افضل ولكن هناك أدوات ومواد اساسية في التنظيف، كما ان المواد ذات السعر المرتفع ليس بالضرورة تكون هي الاختيار الأنسب، كما ان الكثيرين يعتقدون ان هناك ماركات في  مواد التنظيف هي الأشهر لذلك هي  الأفضل  وهذا غير صحيح، فهناك مواد محلية الصنع ولكنها انسب في التنظيف.

 

هل هناك أصول في تنظيف الأرضيات؟

هناك اساسيات في تنظيف الارضيات ولكنها تختلف من ارضية الى أخرى، لذلك من اهم الأمور ان نراعي في التنظيف نوع الأرضية التي يتم تنظيفها فهناك أرضية من الخشب وأخرى من الرخام وغيرها من الأنواع.

 

أصعب ما نواجهه في المنزل هو تنظيف المطبخ والدهون المتراكمة فما نصيحتك؟

المطبخ هو قلب المنزل، يمكن ان يكون هو المكان التي تتجمع فيه الاسرة، والمطبخ لدينا في مجتمعنا هو المكان الذي يتم فيه الطهي وإعداد الطعام بخيارات متنوعة، ولأنّه يعدّ جزءاً أساسياً ومهماً في كل منزل فمن الطبيعي أن تتراكم بعض آثار الطهي مثل المواد الدهنية والزيوت والشحوم على جدرانه أو خزاناته، والسر في بقاء المطبخ نظيفا هو استمرارية التنظيف،

ووضع جدول خاص لهذا يسهل الامر كثيرا ويوفر الكثير من وقتك ومجهودك.

 

ما الممارسات الخاطئة في التنظيف؟

من الممارسات الخاطئة تنظيف النوافذ في وقت من النهار تكون اشعة الشمس قوية والأفضل هو تظيف النوافذ إما في الصباح الباكر او في وقت تكون قد خفت حرارة الشمس نوعا ما، لأن أشعة الشمس المباشرة تقوم برفع درجة حرارة النوافذ مما يجعلها تجف عليها مواد التنظيف بسرعة كبيرة جداً.

 

ما الأماكن المهمة التي يجب تنظيفها وعادة يتم اهمالها ونسيانها؟

توجد دراسات تؤكد ان هناك اكثر من 50 مكانا منتسيا ونغفل عن تنظيفها، ونتيجة هذه الدراسات انه يجب التركيز على تنظيف هذه الأماكن لانها البيئة المناسبة لتراكم الجراثيم، من ضمن هذه الأماكن هي سلة المهملات التي نقوم بتجميع القمامة بها الكثير منا يغفل عن تنظيفها.

 

ما أنواع التنظيف؟

هناك أنواع تنظيف أساسية يجب ان نكون على علم بها، كما ان هناك التنظيف اليدوي بأدوات متوافرة في المنزل، هناك التنظيف الميكانيكي يكون عن طريق آلات معينة، كما ان هناك تنظيفا يتم عن طريق افراد المنزل بأنفسهم وهو مكن ان تم بشكل يومي وهناك تنظيف يتم عن طريق الاستعانة بالشركات وهو يكون اما يوما في الأسبوع او مرة في الشهر، وهكذا.

 

علينا استخدام المنظفات صديقة البيئة

الكثيرون يعانون من استخدام المنظفات الكميائية فهل هناك بدائل طبيعية؟

بالفعل تؤثر منتجات التنظيف على صحتنا وذلك لأنها تحتوي على مواد عضوية متطايرة ومركبات كيميائية مثل مادة الأمونيا او الكلور أو المشتقات النفطية، حيث انها يمكن ان تسبب حساسية العين أو تهيجها، و التهابات الحلق، و الصداع،

و أمراض الجهاز التنفسي مثل مرض الربو  والربو المهني وحساسية الصدر، ومشاكل مزمنة في التنفس وقد تؤدي أحياناً إلى الوفاة، و قد تسبب منظفات المراحيض وأرضيات الحمام حروقا شديدة في الجلد، واختلال الغدد الصماء.

وأضافت:

لذلك علينا استخدام المنظفات صديقة البيئة وهو مهم للمحافظة على البيئة وهي ذات أغراض متعددة و لا تحتوي على عطور اصطناعية وأصباغ اصطناعية.

 

ماذا عن المظاهر السلبية التي ترينها في شوارع الكويت؟

حكومتنا في الكويت تولي أهمية كبرى بنظافة الشوارع ولكنني اطمح الى المزيد من نشر الوعي لدى المواطنين والمقيمين بضرورة الحفاظ على نظافة مرافق الدولة وشوارعها لانها صورتنا امام العالم فنظافة المرافق والشوارع واجب وطني  وسلوك حضاري.

 

ما الصعوبات التي واجهتك؟

ما واجهته لا احبذ أن أطلق عليه اسم صعوبات ولكنها امور يمكن ان يواجهها اي شخص يقوم بتأسيس مشروعه التجاري، اما التحدي الحقيقي الذي واجهني فهو نشر الوعي بأهمية اتباع طرق التنظيف في المجتمع وايضا العمل على تأهيل عمالة مدربة ذات كفاءة لتحقيق هدف الشركة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: