صحة وتغذية
أخر الأخبار

مصابون بالسكري تخلصوا من الأدوية نهائياً وآخرون فقدوا 20 كيلو غراماً من الدهون نتائج مبهرة في برنامج «إنقاص الوزن وتنظيم السكر»

حققت الدفعة الأولى من مشتركي البرنامج المحلي (إنقاص الوزن وتنظيم سكر الدم)، بتقنية التخصصات المتعددة، نتائج فاقت التوقعات، من حيث فقدان الوزن والنجاح في السيطرة على السكر، متجاوزة نتائج البرنامج الرائد عالمياً، والمطبق في الولايات المتحدة الأميركية، منذ 15 سنة.

وقاد الفريق الذي يضم أعضاء من تخصصات مختلفة (طبيب، واختصاصي تغذية، ومدرب رياضي، واستشاري نفسي)، 16 مشتركاً طوال 3 أشهر، في رحلة شاقة، خضعوا لبرنامج إنقاص الوزن وعلاج السكر، في برنامج هو الأول من نوعه في العالم في تطبيق تقنية التخصصات المتعددة (طبية، سيكولوجية، رياضية، تغذوية والتثقيف الصحي)، والتي تعمل بشكل متناغم مع المشتركين، للوصول إلى هدف واحد وثابت، وهو إنزال الوزن والسيطرة على مرض السكر.
وخضع المشتركون لأربعة محاور في البرنامج، هي: الجانب الطبي والسيكولوجي، والتغذية العلاجية، والرياضة، والتثقيف الصحي للسكري، حيث قام الفريق الصحي المتكامل متعدد التخصصات، بالعمل بشكل أساسي على تغيير العادات والسلوكيات الصحية والتغذوية غير السليمة عند المشتركين، ومساعدتهم على تبني عادات صحية وتغذوية سليمة، تساعدهم على إدارة السكري أو إخماده، ولغير المصابين تجنب الإصابة بالسكري من النوع الثاني، من خلال فقدان 7% من الوزن على الأقل، حيث أثبتت الدراسات أن فقدان نسبة 7 إلى 10% من الوزن، يؤدي إلى الوقاية من السكري بنسبة 58%. كما أن المصابين بالسكري قد يستغنون بشكل جزئي أو كامل عن الأدوية الخاصة بعلاج السكري.
وأشرف على البرنامج الدكتور أسامة حمدي، أستاذ جامعة هارفارد الأميركية رئيس برنامج علاج السمنة في المصابين بالسكر بمركز جوزلين التابع لجامعة هارفارد بالولايات المتحدة، الذي عبر عن سعادته بتخريج الدفعة الأولى من الخريجين، وتحقيق نتائج مبهرة من حيث نزول الوزن والسيطرة على السكر.

د‭.‬شيرين‭ ‬المطوع‭: ‬
بعض‭ ‬المشاركين‭ ‬تخلصوا‭ ‬من‭ ‬15‭ ‬إلى‭ ‬20‭ ‬كيلوغراماً‭ ‬من‭ ‬الدهون

وأكدت‭ ‬رائدة‭ ‬الفريق‭ ‬الاستشارية‭ ‬شيرين‭ ‬المطوع،‭ ‬أن‭ ‬نتائج‭ ‬خريجي‭ ‬البرنامج‭ ‬كانت‭ ‬مذهلة،‭ ‬حيث‭ ‬وصل‭ ‬البعض‭ ‬الى‭ ‬التخلص‭ ‬من‭ ‬15‭ ‬إلى‭ ‬20‭ ‬كيلوغراماً‭ ‬من‭ ‬الدهون،‭ ‬والعموم‭ ‬استطاع‭ ‬التخلص‭ ‬من‭ ‬أدوية‭ ‬السكري‭ ‬والحفاظ‭ ‬على‭ ‬سكر‭ ‬الدم‭ ‬في‭ ‬النطاق‭ ‬المستهدف،‭ ‬والوصول‭ ‬إلى‭ ‬الوزن‭ ‬المثالي،‭ ‬بعيداً‭ ‬عن‭ ‬عمليات‭ ‬التكميم‭ ‬والبالون،‭ ‬وفقاً‭ ‬لبرنامج‭ ‬علمي‭ ‬يواجه‭ ‬كل‭ ‬السلبيات‭ ‬من‭ ‬بينها‭ ‬الأكل‭ ‬العاطفي‭.‬
وأضافت‭ ‬المطوع‭ ‬قائلة‭:‬
جميعنا‭ ‬نعمل‭ ‬معاً‭ ‬يداً‭ ‬بيد‭ ‬على‭ ‬نشر‭ ‬الوعي‭ ‬الرياضي‭ ‬والتغذوي‭ ‬والصحي‭ ‬الثقافي‭ ‬لحماية‭ ‬المجتمع‭ ‬من‭ ‬النسب‭ ‬والمعدلات‭ ‬المرتفعة‭ ‬بالسمنة،‭ ‬حيث‭ ‬وصلت‭ ‬معدلات‭ ‬السمنة‭ ‬بالكويت‭ ‬بالنسبة‭ ‬للبالغين‭ ‬إلى‭ ‬34%‭ ‬وأيضاً‭ ‬الأمراض‭ ‬المترتبة‭ ‬عليها‭ ‬مثل‭ ‬السكري‭ ‬النوع‭ ‬الثاني‭ ‬ومضاعفاته‭ ‬الخطرة‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬لم‭ ‬تتم‭ ‬السيطرة‭ ‬على‭ ‬مستويات‭ ‬السكر‭ ‬في‭ ‬الدم‭.‬

د.غنيمة الفالح:
التغذية جزء أساسي في علاج السكري وإخماده

من جانبها، أشارت اختصاصية التغذية العلاجية الدكتورة غنيمة الفالح، إلى أن التغذية جزء أساسي من علاج السكري وإخماده، وان جهودها بالبرنامج أثمرت تبني المشاركين لقناعات جديدة، بعد تثقيفهم بكل ما يخص التغذية السليمة، كما تم تدريب المشتركين على مهارات وطرق التغذية الصحية، لتمكنهم من المضي في حياتهم بكل كفاءة، والسيطرة على العقبات المتوقعة.

شذى أبوحجلة:
أهمية جلسات التغيير التحولي السريع في تغيير السلوك الفوري ليساهم في سهولة الحصول على السلوك الصحي

وعرفت المعالجة السيكولوجية والكوتش شذى أبوحجلة عن أهمية جلسات التغيير التحولي السريع والمثبتة علميا في تغيير السلوك الفوري ليساهم في سهولة الحصول على السلوك الصحي بالإضافة إلى التوعية السيكولوجية الشاملة للمشاركين في كل ما يخص الرياضة والتغدية والتي ساهمت بشكل فعال ومكثف في تغيير منظور المشتركين في هذه الجوانب.

صلاح الشطي:
الكتلة العضلية… بدلاً من الدهنية أحد أهم أسرار الحفاظ على الوزن المثالي

وأكد المهندس الكوتش صلاح الشطي أن الرياضة، إحدى ركائز البرنامج. ويقوم بتمرين المشتركين على مدار 3 أشهر، بزيادة الكتلة العضلية، والتخلص من الكتلة الدهنية، أحد أهم أسرار الحفاظ على الوزن المثالي، وعدم اكتساب الوزن الزائد في المستقبل. كما أنه عمل مع المشتركين على زيادة لياقاتهم وثقتهم في أنفسهم، وحب الحركة من خلال فن التحفيز العالي.

حياة المكيمي تغيرت رأساً على عقب
شارك حارس منتخب الكويت السابق الدكتور حسين المكيمي، في البرنامج الخاص بإنقاص الوزن، ونجح في تحقيق خفض كبير في وزنه، وانعكس ذلك على حياته التي تغيّرت رأساً على عقب، وقال إنه كونه رياضيا سابقا ودارسا للتربية الرياضية فهو على معرفة بكثير من الأمور الصحية والرياضية، ولكن وقع فريسة فترة للعمل المكتبي، كونه أستاذا جامعيا وعميد شؤون الطلبة في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، وهذا العمل أسهم كثيرا في تركه لممارسة الرياضة، وعندما تم الإعلان عن البرنامج كان من أول المشاركين في البرنامج لإقناعه بأهداف البرنامج، حيث إنه حقق الصدارة على المشاركين في كمية الدهون التي فقدها وهي اكثر من 20 كيلو غراما.

عقيل بوشهري نزل في الوزن نحو عشرة كيلوغرامات
عقيل بو شهري لاعب سابق أحد المشاركين في البرنامج، قال:
قبل اشتراكي في البرنامج لم أكن أؤمن بالأنظمة الغذائية وبقيت مريض سكري لعامين وأتناول كل ما أريده، ولكن بعد اشتراكي تعلمت كيفية تغيير العادات والسلوكيات الصحية والتغذوية غير السليمة، ولم أعد أشعر بالجوع، ومن المهم أن نبدأ بالسلطة أولا ثم البروتين وفي الآخر النشويات، حتى لا يرتفع الأنسولين بشكل سريع، والآن استغنيت بشكل نهائي عن أدوية السكري، وهو الأمر الذي كان بمثابة حلم بالنسبة لي وتم تحقيقه، كما أنني نزلت في الوزن نحو عشرة كيلوغرامات أيضا.

ناهدة حمدان تخلصت من الأنسولين تماماً
المشاركة ناهدة حمدان وزنها قبل البرنامج 155 كيلوغراما، كانت أكثر المشاركين تناولا لجرعات كبيرة جداً من الأنسولين، ثلاث حقن يوميا، نصحها الكثير من الأطباء بإجراء عمليات التكميم، ولكنها وجدت ضالتها في الاشتراك في هذا البرنامج وقالت:
كانت لدي صعوبة في بداية البرنامج أن أستوعب أنني أستطيع يوماً الاستغناء جزئياً أو كلياً عن أدوية السكري، كان يحدث لي هبوط في البداية وقللت جرعات الأنسولين التي أتناولها بالتدريج وبالمتابعة مع الدكاترة، إلى أن وصلت بعد فترة قليلة من بداية البرنامج لأن أتخلص من كل جرعات الأنسولين وأدوية السكري الأخرى وظللت فقط على تناول جرعات دواء الكلوجوفاج 2000 يوميا والآن مع نهاية البرنامج تخلصت منه نهائيا أيضا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق