ثقافةزوايا

معرض القطع الأثرية المرممة.. شـهــــــــــــادة التـاريخ للكويـت

 

افتتحه مدير الآثار والمتاحف بالمكتبة الوطنية

معرض القطع الأثرية المرممة.. شـهــــــــــــادة التـاريخ للكويـت

 

منطقة بحرة القديمة وتل بهيتة من أهم المواقع الأثرية في دولة الكويت

 

ضمن فعاليات مهرجان القرين الثقافي الـ 23 افتتح مدير إدارة الآثار والمتاحف الدكتور سلطان الدويش معرض «القطع الأثرية المرممة» من موقع «تل بهيتة والصبية» ومنطقة بحرة، وذلك بمقر مكتبة الكويت الوطنية.

المعرض يضم مجموعة نادرة من القطع الأثرية التي خضعت لعملية الترميم والمعالجة من قبل فريق وطني من إدارة الآثار والمتاحف قسم المختبرات والترميم لأحياء سكنية كاملة وبيوت مبنية من الطوب والحجر الرملي، وأرضية مغطاة بطبقة من الآجة المستوردة من العراق، كذلك قطع وأوانٍ فخارية استخدمت للطهو وحفظ الماء وبعض العملات القديمة وقطع من البورسلان والسيراميك.

وتقسم الأواني الفخارية التي تم ترميمها وعرضها إلى نوعين، النوع الأول يعود إلى فترة ثقافة لعبيد وهو كان يستورد من بلاد الرافدين، والنوع الثاني وهو الفخار الأحمر المصنوع محليا في الخليج، ويضم المعرض أيضا الإكسسوارات المصنوعة من الخرز والقواقع البحرية التي وجدت في منطقة «بحرة القديمة».

وتعد منطقة بحرة القديمة وتل بهيتة من أهم المواقع الأثرية في دولة الكويت، فموقع بحرة يمثل نشأة الكويت القديمة منذ ثمانية آلاف سنة، وموقع تل بهيتة يمثل نشأة الكويت الحديثة ووصول أسرة آل صباح الكريمة إلى دولة الكويت قبل أربعمائة سنة.

وعما يميز هذا المعرض قال مدير إدارة الآثار والمتاحف سلطان الدويش:

إن الجديد في هذا المعرض الأثري المهم هو استخدام التكنولوجيا الحديثة، حيث تم إجراء مونتاج لأفلام قصيرة عن عملية الترميم وعملية معالجة القطع الأثرية داخل المختبر، وعرض حالة كل قطعة أثرية قبل وبعد الترميم وأبرز الأدوات والمواد المستخدمة في ترميم ومعالجة القطع الأثرية.

وأضاف الدويش:

هناك عدد من المشاريع المقبلة لقطاع الآثار بالتعاون مع عدد من البعثات العلمية من خارج دولة الكويت مشهود لهم بالكفاءة خاصة في جزيرة فيلكا ومنطقة الصبية كونهم من المواقع التي لها تاريخ عميق من آلاف السنين، لجمع هذا الأثر الخالد الذي يبرز حضارة وتاريخ الكويت القديمة ووجهها الحضاري في العصر الحديث، وربط الماضي بالحاضر.

 

اكتشافات منطقة «بحرة»

تم اكتشاف أقدم بصمة بشرية على مستوى الشرق الأدنى القديم، والتي عثر عليها الفريق المكلف بالتنقيب على كسرة فخارية أثرية يتجاوز عمرها أكثر من 7300 عام، وذلك في منطقة اكتشاف «بحرة 1» في الصبية شمال الكويت، علما بأن الآثار التي تم اكتشافها في تلك المنطقة تعود إلى العصر الحجري، حيث قام الفريق الاستكشافي بالعثور عليها ضمن مجموعة من الآثار عثر عليها في المنطقة.

ويؤكد الباحثون أن هذا الموقع يعد من المواقع الحضارية والأثرية التي من الممكن أن تمثل بداية الحضارة الإنسانية في العصور الحجرية، خاصة بعد اكتشاف مدينة سكنية ومعبد ومجموعة من المقابر والأواني الفخارية وآبار المياه القديمة والتي تمثل جانبا مهما من حياة الإنسان البدائي في نفس المنطقة.

 

اكتشافات تل بهيتة

من المرجح أن البيوت والعملات والقلبان النادرة المكتشفة في «شرق» تؤكد أن نشأة الكويت تعود إلى 300 عام، حيث يرى بعض الباحثين أن «تل بهيتة» بانوراما كويتية تاريخية تجمع عدة أزمنة ما بين تاريخ الكويت القديم وحضارتها الحديثة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: