ثقافة
أخر الأخبار

هل يزاحم الكتاب الصوتي صديقه الورقي؟! فكرة «مصنع الكتب»: نـحـن نـقــرأ لك!

لعباس العقاد مقولة: «أهوى القراءة لأن عندي حياة واحدة في هذه الدنيا، وحياة واحدة لا تكفيني، والقراءة دون غيرها هي التي تعطيني أكثر من حياة واحدة في مدى عمر الإنسان الواحد».
ماذا لو قيل للعقاد إن الكتب أصبحت صوتية؟! بل ويمكننا الاستماع لمئات من الكتب الصوتية عبر هاتف نحمله بين أيدينا، هذا ما أدركته نخبة من الفتيات من أنحاء الوطن العربي ليؤسسن شركة «مصنع الكتب» المتخصصة في مجال المحتوى الصوتي، كوسيلة جيدة للاستفادة من الوقت المهدر طوال اليوم. التقت «أسرتي» مؤسسات «مصنع الكتب» في محاولة للاقتراب أكثر من عالم الكتاب الصوتي:

كيف جاءت فكرة «مصنع الكتب»؟ هل هو حلم جمع فتيات من أنحاء الوطن العربي؟
– كانت المؤسسة آلاء أحمد تدرس الماجستير في مجال الصوت والراديو وتقدم خدمات التعليق الصوتي بشكل حر للشركات والأفراد والتدريب الشخصي للمهتمين بالتعليق الصوتي، حينها تعرفت على المؤسستين المشاركتين موزة الزعابي وصفية الشحي، وأخبرتهما بفكرتها في تحويل النشاط الحر الذي كانت تمارسه إلى شركة قانونية تتمكن من توظيف عشرات الفتيات العربيات المهتمات بمجال الإنتاج الصوتي، وهنا كانت بذرة المشروع، وانطلقت شركة (مصنع الكتب) المتخصصة في مجال المحتوى الصوتي، والتي نشأت لحاجة السوق الماسة إلى شركات إنتاج متخصصة في مجالات معينة.

فريقنا يتألف من نحو عشرين فتاة من مختلف أنحاء العالم العربي

كم عدد أعضاء الفريق؟
– فريق مصنع الكتب اليوم يتألف من نحو عشرين فتاة من مختلف أنحاء العالم العربي، ولكن هؤلاء هن المؤسسات:
– آلاء أحمد مصرية – مؤسس الشركة، صفية الشحي إماراتية – شريك مؤسس، موزة الزعابي إماراتية – شريك مؤسس، هدى لبد فلسطينية – مدير المحتوى، سهام عروص مغربية – مدير الإنتاج، مها العجمي سعودية – مدير المبيعات، مروة عماد تونسية – المدير التقني.

وهل كان تجمعكن من قبل صداقة؟
– لم نكن نعرف بعضنا بعضا، ولكن العمل بروح الفريق والاجتماع على مبادئ واحدة وحلم واحد صنع منا أصدقاء وساعدنا كفتيات عربيات مهتمات بمجال الإنتاج الصوتي، على توطيد علاقاتنا ببعضنا بعضا.

على أي أساس يتم اختيار المحتوى؟
– نقوم باختيار الكتب بناءً على القواعد المتوائمة مع عاداتنا وتقاليدنا، إذ نحرص دوماً على التعاون مع الكُتّاب الشباب الذين لديهم كتب تقدم محتوى هادفا وأعمالا أدبية متقنة.

ما ردود الأفعال التي لمستنها من المتابعين لكنّ؟
– أحب الناس كثيراً المبادرات التي نقدمها بين الحين والآخر للجمهور، كذلك حالة التوافق بيننا كفريق عمل نسائي والطاقة التي تجمعنا، والحمد لله كل العملاء الذين عملنا معهم سعداء بجودة المنتج والخدمة التي نقدمها، لأننا نحرص كل الحرص على تقديم أفضل منتج ممكن، وكذلك إسعاد العملاء.

هل تضفن أداء تمثيليا عند القراءة؟
– يتم إنتاج كل كتاب بطريقة مختلفة، حسب متطلبات الكتاب نفسه، فبعض الكتب تتطلب أكثر من صوت، وتتطلب تمثيلا صوتيا كاملا وتحتاج الى موسيقى ومؤثرات صوتية، في حين أن البعض الآخر يحتاج الى قراءة فردية عادية.

الكتاب الصوتي ليس بديلًا عن الورقي ومعظم الأعمال الآن مسموعة

كمؤلف هل من المفيد لي أن يتم تقديم عرض صوتي لكتاب؟ ولماذا؟
– الكتاب الصوتي ليس بديلًا عن الورقي، ومعظم الأعمال الآن مسموعة، ومن المهم جداً اليوم أن يحرص المؤلف على توفير كتابه بكل الصيغ الممكنة، من كتاب إلكتروني وكتاب صوتي وكتاب مطبوع، حتى يستطيع الوصول إلى كل شرائح القراء، والكتاب الصوتي يعد وسيلة مهمة لزيادة شريحة المهتمين بالكتاب نفسه وبإنتاج الكاتب كذلك.

ما خططكن لتطوير الفكرة ونشر أكبر للكتب؟
– نتطلع إلى الحصول على الدعم اللازم من أجل إنتاج أكبر عدد ممكن من الكتب وتوفيرها في العديد من المنصات، من أجل مساعدة الكُـّاب الشباب على دخول هذا العالم، هو عالم الكتب الصوتية.

يظن البعض أن إنتاج نسخة صوتية من الكتاب سهل، فما مراحل إنتاج الكتاب المسموع؟
– إن إنتاج الكتاب المسموع يحتاج الى جهد ووقت كبير، إذ إن تهيئة الكتاب للتسجيل تتطلب تدقيقه لغويا وكذلك تشكيله حتى يتم تسجيله بطريقة صحيحة تماما، وبعد ذلك تأتي مرحلة الإنتاج بحيث يتم تهيئة المادة الصوتية للنشر، وعند إصدار أول نسخة من الكتاب يتم مراجعتها ومطابقتها مع النسخة المكتوبة للتأكد من خلوها من أي مشاكل فنية أو لغوية.

«صوتك مسموع» هدفها تدريب 100 شاب وشابة على التعليق الصوتي

ماذا عن مبادرة (صوتك مسموع)، وكيف انطلقت وما الهدف منها؟
– مبادرة (صوتك مسموع) مبادرة تهدف إلى تدريب 100 شاب وشابة إماراتيين في مجال التعليق الصوتي أطلقتها شركة مصنع الكتب المتخصصة في إنتاج الكتب الصوتية وتأهيل مدربي الصوت ليكونوا محترفين، وتهدف المبادرة إلى إنتاج مجموعة واسعة من القصص والكتب الصوتية لصالح تطبيق عليم- وهو تطبيق كتب صوتية مخصص للأطفال يهدف إلى تعزيز حب القراءة في نفوس اليافعين ويخلق صلة بينهم وبين الكتب واللغة العربية.

ماذا عن مميزات البودكاست؟
– البودكاست قناة صوتية جديدة تساعد الشباب على إنتاج محتوى خلاق يرافق الناس في كل أوقاتهم، يمكن أن يكون البودكاست أداة مذهلة تُساعد الشباب على الاتصال بالمعرفة والعلوم، ونظراً لأن البودكاست لا يزال في مراحل نموه الأولى في العالم العربي، فإن فرص انتشار أي بودكاست جديد تكون أعلى مثلاً من قنوات اليوتيوب التي أصبحت كثيرة في العالم العربي.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق