صحة وتغذية
أخر الأخبار

19 غذاءً تحسّن وتعزّز وظائف الرئة أنفاســك نقيــة.. بغـذائـك

من المهم لكل إنسان أن يتمتع بصحة وعافية في حياته، ولذلك من المهم جداً التغذية الجيدة المتوازنة والتي تُحسن من صحة وظائف كل عضو في جسم الإنسان، وهنا سنخص الجهاز التنفسي من شعب هوائية ومن الرئتين وما تحتويه من حويصلات وشرايين.. إلخ.
وما الأغذية التي تعزز وتُحسن من وظائف الرئة.. لأي إنسان وتحميه من آثار الغازات وعادم السيارات والتدخين الإيجابي والسلبي.. ألا وهي:

الطماطم تحسن وظائف الرئة عند الأفراد الذين يعانون من مرض الانسداد الرئوي المزمن

1 – الطماطم ومشتقاتها:
الطماطم من الأغذية المفيدة جدا، حيث تحتوي على مركب لكيوبين المضاد للسرطان، وتحتوي على كاروتينات التي تعتبر مضادات أكسدة قوية مرتبطة ارتباطا وثيقا بتحسن وظائف الرئة.
كما أن تناول الطماطم ومنتجاتها يقلل الالتهابات للأشخاص الذين يعانون من الربو أو أزما التنفس، وتحسن وظائف الرئة عند الأفراد الذين يعانون من مرض الانسداد الرئوي المزمن.
وفي دراسة حديثة أجريت عام 2019 على أكثر من مائتي شخص وجد أن تناول الوجبات الغنية بالطماطم ومنتجاتها أدى إلى تحسن التنفس وقلل أعراض الربو وأزما التنفس.

2 – الملفوف الأحمر (الكرنب الأحمر):
من الخضراوات المفيدة جداً، حيث يحتوي على مركبات أنثوسيانين وهي التي تعطي الكرنب اللون الأحمر الفاقع، وهذه المادة تحسن من وظائف الرئة، كما أن الكرنب يحتوي على عناصر أخرى مثل الكبريت والفوسفور مفيدة جداً للرئة وحمايتها، كما أن احتواءه على نسبة عالية من الألياف، وخصوصا البكتين والجنين والسيليلوز والهيمي سيليلوز تجعله مفيداً جداً سواء للقلب أو للرئة.

تناول Edamame Beans يُحسن من وظائف الرئة

3 – الفاصوليا واللوبيا الخضراء:
غنية جداً بمركبات ايزوفلافون، ولقد أثبتت الدراسات في اليابان أن تناول Edamame Beans يُحسن من وظائف الرئة، وتم عمل مقارنة بين أشخاص يتناولون الفاصوليا الخضراء وآخرين لا يتناولونها، وجد ان هناك فرقا كبيرا من حيث تحسن وظائف الرئة وتحسن القصور في التنفس (صعوبة التنفس).

4 – الشمندر (البنجر) وأوراقه الخضراء:
لقد أثبتت الدراسات العلمية أن جذور البنجر وأوراقه غنية جداً بالنيتريت التي تعمل على انبساط وتوسعة أوردة الدم وتقلل الضغط المرتفع وتحسن من كمية الأوكسجين الداخل للرئة، ولذلك تناول البنجر يُحسن من وظيفة الرئة ويعالج الانسداد الرئوي المزمن، ويُقلل من مرض ارتفاع الضغط بالرئة، بالإضافة إلى أن البنجر الأخضر (أوراقه الخضراء) تحتوي على ماغنسيوم وبوتاسيوم وفيتامين ج، وكاروتينات تعتبر مواد مضادة للتأكسد، كل العناصر السابقة ضرورية وأساسية لصحة الرئة.

5 – القرع العسلي:
يعتبر غنيا جدا في مركبات مهمة جداً لوظائف الرئة مثل بيتا كاروتين، الليوتين، مركب الزينكاترين، وتعتبر هذه المركبات ذات قدرة عالية كمضادات للأكسدة وضد الالتهابات، وتحسن من وظائف الرئة للكبار والصغار… حتى ان المدخنين إذا تناولوا القرع بكميات كبيرة يحسن من وظائف الرئة.

تحسن في وظائف رئة المدخنين بنحو ٪10 الذين يتناولون الكركم يومياً مقارنة بالمدخنين الذين
لا يتناولون الكركم

6 – الكركم:
لقد أثبتت البحوث والدراسات أن المادة الفعالة الكوركومين الموجودة في الكركم هي المفيدة جداً لتدعيم وظائف الكلى وتحسينها لأنها تعتبر مضادة للأكسدة وضد الالتهابات وبالدراسة وُجد تحسن في وظائف رئة المدخنين بنحو 10% الذين يتناولون الكركم يومياً مقارنة بالمدخنين الذين لا يتناولون الكركم.

7 – التوت:
التوت بجميع أنواعه غني جداً بالأنثوسيانين الذي يشمل مالفيدين، سياندين، بينودين، وليفيدين وبيتونيدين.
وهذه المركبات تحمي خلايا الرئة من التدمير أو الأذى، كما أنها تمنع تأكسد خلايا الرئة.

8 – العدس:
يحتوي العدس على كثير من المغذيات التي تدعم صحة وظائف الرئة مثل الماغنسيوم، النحاس، الحديد، البوتاسيوم والمنجنيز ونسبة عالية من الألياف، ولقد وُجد أن تناول العدس مرتين الى ثلاث أسبوعياً مفيد جداً للرئة وللتنفس وضد سرطان الرئة، ويعالج مرض الانسداد الرئوي المزمن.

تناول منتجات الكوكا والشوكولاتة الداكنة قد تحمي من سرطان الرئة

9 – الكاكاو الغامق والكوكا:
تحتوي الشوكولاتة الداكنة والكوكا على نسبة عالية من الفلافونويد وهي مضادات أكسدة قوية وتحتوي على مركب يسمى ثيوبرومين الذي يعمل على استرخاء وتوسعة مجرى الهواء من وإلى الرئة، ولقد أثبتت بعض البحوث أن تناول منتجات الكوكا والشوكولاتة الداكنة قد تحمي من سرطان الرئة، وفي بحث كبير شمل 55 ألف فرد وجد أن الناس الذين تناولوا مركبات الفلافونويد الموجودة في بعض الأغذية مثل الشوكولاتة والكوكا لهم رئة جيدة ووظائفها جيدة عن الذين لم يتناولوا هذه الأطعمة.

10 – التفاح:
التفاح من الفواكه المفيدة جداً للصحة عموماً، ولكن لوجود تركيز عال من الفلافونويد وفيتامين ج في التفاح يعتبر مفيدا جداً لتحسين وظائف الرئة ويقلل مخاطر الإصابة بسرطان الرئة، ويفيد في تحسين وظائف الرئة عند الأشخاص المدخنين والأشخاص أصحاب مرض الانسداد الرئوي الزمن حتى يُحسن من أعراض الربو والأزما.

الشاي الأخضر يمنع حدوث ندوب أنسجة الرئة

11 – الشاي الأخضر:
للشاي الأخضر تأثير مبدع ورائع للصحة العامة، حيث يحتوي على كثير من المركبات مثل ايبي جالوكاتكين جالات بتركيز عال، وهذا المركب له تأثير علاجي وفعال جدا ضد الالتهابات، ويعالج تليف الرئة أو يقللها ويمنع حدوث ندوب أنسجة الرئة.

12 – البقدونس، الفلفل، الكزبرة الخضراء والكرفس:
هذه النباتات أو الخضراوات الورقية غنية جدا في محتواها من فيتامين (ج) وتناول كميات كبيرة من فيتامين (ج) ضروري جدا لأي مريض رئة أو لأي مدخن، حيث إن فيتامين (ج) مضاد للأكسدة قوي جدا وتناوله يحسن من وظائف الرئة ومن الانسداد الرئوي المزمن ومن تليف الرئة، ولذلك الاعتماد على الخضراوات اليومية مع الوجبات يومياً ضروري للغاية.

13 – زيت الزيتون:
زيت الزيتون مفيد جداً لجميع أعضاء الجسم وللشرايين والقلب، وأيضا يحتوي على مركبات ضد الالتهاب وعلى مركبات ضد التأكسد، ولذلك تناول زيت الزيتون باستمرار مفيد للغاية، حيث يحسن من الصحة العامة ويُحسن التنفس لغناه بمركبات البولي فينول وفيتامين (هـ)، ويُقلل من خطر مرض الانسداد الرئوي المزمن ومن شدة الأزمة.

المحار غني جداً بالزنك، السيلينيوم والنحاس

14 – المحار:
المحار غني جداً بكثير من المغذيات التي تحمي الرئة وتُحسن وظائف مثل الزنك، السيلينيوم – مجموعة فيتامين (ب) والنحاس، ولقد أثبتت الدراسات أن الأشخاص الذين لديهم مستوى جيد في الدم من السيلينيوم والنحاس والزنك أكثر مقاومة لأمراض الرئة. ولذلك المحار مهم جداً للرئة لغناه في هذه العناصر.

15 – القهوة:
تحتوي القهوة على مضادات أكسدة ونسبة عالية من الكافيين وكل منهما مفيد جداً لتحسين وظائف الرئة والتنفس، وذلك لأن الكافيين موسع للشرايين وللشعب الهوائية ويقوي الدورة الدموية، ويُقلل أعراض الربو.
16 – الأغذية الغنية بالماغنسيوم:
جميع الخضراوات الورقية الداكنة الخضرة غنية جداً بالماغنسيوم مثل السلق والسبانخ والبقدونس والكرفس… إلخ الذي له دور فعال جداً في حماية الرئة والالتهابات، ووجد في معظم البحوث أن تناول الماغنسيوم يُحسن من وظائف الرئة ويسهل من عملية التنفس ويحمي الإنسان من الأعراض الشديدة للربو وأمراض الانسداد الرئوية، وكذلك يحمي من سرطان الرئة.

17 – الزبادي (الروب):
لوجود عناصر البوتاسيوم، الفوسفور، الكالسيوم والسيلينيوم، يعتبر الروب من الأغذية المهمة للمحافظة على صحة الرئة، ووجود البكتيريا النافعة (البروبيوتيك) يمنع الغازات والانتفاخ، ولذلك يحسن التنفس ويحمي من مخاطر الانسداد الرئوي المزمن.

تساعد التونة، السلمون والسيباس على تفتيح الشرايين وتوسيعها وتحمي من الربو

18 – الأسماك الدهنية:
هذا النوع من الأسماك غني جدا في أوميجا3 وهي ضد الالتهابات، وتساعد على تفتيح الشرايين وتوسيعها، وتحسن من وظائف الرئة، بل تحمي من الربو، وتقلل من أعراض الانسداد الرئوي المزمن، ومن أمثلتها: التونة، السلمون، الانشوجا، السيباس.. إلخ.
19 – الأفوكادو:
مفيد جداً لاحتوائه على نسبة عالية من الدهون أو الأحماض الدهنية عديمة التشبع، وغني جدا في الأوميجا3، والبورون والزنك، ولذلك مفيد جداً لعلاج الالتهابات، ويُحسن من وظائف الرئة، ويُخفف من أعراض الربو.
وممكن تلخيص ما سبق أن الأغذية التي تدعم صحة الرئة، أهمها:
التفاح، البنجر (الشمندر)، القرع العسلي، الطماطم، الخضراوات الورقية، الأسماك الدهنية، التوت والعنب والبرقوق (الكوجا)، الأفوكادو، المكسرات، زيت الزيتون، الزبادي، الملفوف، البروكلي، الكاكاو الغامق، الكركم، العدس، الشاي الأخضر، التمر.

ولكن ما أنواع الأطعمة التي يجب تجنبها إذا كنت تعاني من أي مرض من أمراض الرئة؟
• الأطعمة المملحة أو الغنية بالصوديوم (لأن الصوديوم يحجز الماء في الجسم الذي يؤدي إلى صعوبة التنفس).
– منتجات الألبان:
لأن هضم الألبان وامتصاصها يسبب زيادة البلغم والمخاط، وهذه يمكن أن تزيد من الكحة وألم في الصدر.
• اللحوم المصنعة:
معظمها يحتوي على مواد حافظة، وخصوصا النيترات التي تزيد من أعراض وآلام الانسداد الرئوي المزمن وصعوبة التنفس.
• مشروبات الصودا:
شرب الصودا ومركباتها ضار ومؤذ لأمراض الرئة، فالصودا تحتوي على ثاني أوكسيد الكربون، والتي تولد غازات وانتفاخا تعوق عملية التنفس، أو على الأقل يكون التنفس صعبا، حتى السكر الموجود بها يزيد الوزن، وهذا يؤدي إلى صعوبة التنفس، ويزيد من أعراض أمراض الرئة.
• الأغذية المقلية:
الأغذية المقلية تحتوي على دهون غير صحية والتي قد تسبب انتفاخا وعدم راحة في الجهاز الهضمي، ويمكن أن تسبب زيادة الكوليسترول والوزن، وكل هذا مع الأشخاص الذين يعانون من أراض في الرئة يؤثر عليهم.
• الخبز الأبيض – الشيبس (البطاطا):
كلها تساعد على زيادة أعراض أمراض الرئة وتسبب مشاكل وصعوبة تنفس…. إلخ، لأنها تزيد الوزن وتزيد الدهون.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق