أخر الاخبار

LeCoultre تحتفل بالسنة العاشرة لها راعيًا رئيسيًّا لمهرجان فينيسيا السينمائي الدولي

على مدى السنوات العشر الماضية، أظهرت جيجر- لوكولتر التزامها وشغفها لدعم وتشجيع ثقافة صناعة السينما، إذ تتمتع الدار بأواصر ومقاربات وثيقة مع عالم السينما، من وحي الرسالة المشتركة بينهما وهي: وضْع بصمةٍ من الإحساس بالخلود على كل ثانية. في السابع من شهر سبتمبر الماضي، استضافت جيجر- لوكولتر حفلَ عشاء للاحتفال بمرور عشر سنوات على شراكتها مع المهرجان، وذلك في قلب جزيرة «ليدو» مع أكثر من 200 ضيفٍ من مختلف أنحاء العالم. قام الرئيس التنفيذي دانييل ريدو باستقبال أصدقاء الدار: مدير المهرجان ألبرتو باربيرا، كارمن شابلن، كاترين دونوف، والممثلات ماريبِل فيردو، كريستيانا كابوتوندي، والمغنية كيت شان، ولاعب البولو إدواردو نوفيو آسترادا، كلير ماونتباتن دوقة ميلفورد هافن والكثيرين غيرهم.

حفل الاستقبال والعشاء الذي تلاه، كانا في أجواء ساحرة لواحدٍ من أكثر المواقع الساحلية الأوروبية أناقةً وروعة، وعلى شاطئ الرمال الذهبية. تم إعداد أجواء هذا المناسبة قبالة البحر، واستوحيت السماء من آخر مجموعةٍ من ساعات جيجر- لوكولتر التي تشيد بعلم الفلك وتجسد عمق وجمال صناعة الساعات الراقية. تضمنت المجموعة بعضاً من الموديلات الأبرز التي تسترعي أشد الانتباه مثل «ديوميتر سفيروتوربيون مون» المجهزة بميكانيكية دقيقةٍ جداً وفي منتهى البراعة، إذ إنها مصممة لتحافظ على دقتها الكاملة لمدة 3887 سنة كاملة، وساعة «راندي- فو مون» الأنثوية التي تكشف بشكلٍ واضحٍ وجليّ عن الحرية الإبداعية التي تدفع بالدار الكبيرة عبر عرض مرحلي مشهدي جميل لأطوار القمر.. ولتكون هذه الأمسية محفورة أكثر في الذاكرة، قامت جيجر- لوكولتر بالترتيبات اللازمة للألعاب النارية التي أضاءت المكان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: