تغذيةصحة وتغذية

البصـل والثوم. فـوائـد غذائـيـة وحقائق علاجية

التغذية الجيدة السليمة تعتمد على تناول أغذية متنوعة مفيدة، تشتمل على جميع العناصر الغذائية الأساسية للنشاط والنمو وإصلاح ما يتلف من أنسجة الجسم، وهناك بعض الأطعمة التي لا غنى للجسم عنها كي يتمتع الفرد بصحة جيدة ويقاوم معظم الأمراض، ومنها البصل والثوم؛ لما لهما من فوائد علاجية أثبتتها معظم البحوث والدراسات العلمية، وكذلك فوائدها الغذائية لاحتوائها على العديد من العناصر الغذائية سواء فيتامينات أو أملاح معدنية مفيدة جدا لجسم الإنسان ومركبات فعالة ومضادات أكسدة لا غنى للإنسان عنها.

البصل Onion

يعتبر البصل جزءا من العائلة Alliaceae Family ونوعه Allicin، وتحتوي على الثوم والكراث والبصل الأخضر، وتختلف أنواع البصل في الشكل والحجم واللون والنكهة، وعموما أكثر الأنواع انتشارا الأحمر والأصفر والابيض، والنكهة الخاصة بالبصل تختلف درجاتها من الطعم الحلو والعصيري مع رائحة ونكهة حادة أو خفيفة مصحوبة بطعم لاذع حار، ويعتمد ذلك غالبا على موسم الزراعة والحصاد.

ويستهلك العالم تقريبا حوالي 105 بلايين رطل سنويا، ولذلك يعتبر البصل من أقدم الأغذية التي يتناولها الإنسان من قديم الزمان كغذاء وعلاج، ويسبب البصل الخام والطازج عند استخدامه، وخصوصا عند تقطيعه طازجا أو فرمه وجعله ناعما تهيجا للجلد والغشاء المخاطي للأنف والعين، وذلك يرجع سببه الى إطلاق أو تصاعد غاز كبريتيد الاليل لحظة البشر أو الفرم أو التقطيع، وهذا الغاز يختلط بالرطوبة (الماء) ويتحول الى حامض الكبريتيك، ويمكن تقليل تأثير هذا الغاز قبل بداية استعمال البصل والتحكم في تقليل تصاعد هذا الغاز، وذلك بنقع البصل في ماء بارد لعدة دقائق قبل الاستخدام، أى قبل التقطيع أو البشر أو الفرم.

والبصل الخام يمكن استخدامه طازجا أو مجمدا أو مسلوقا أو معلبا أو مسحوقا أو مجففا على هيئة شرائح أو على هيئة مخلل أو مشويا، وعموما البصل مفيد جدا في جميع صوره، ولذلك سنذكر فوائده الغذائية والصحية.

 

القيمة الغذائية للبصل (100جم)

  • الطاقة: 40 كيلو كالاري (سعر حراري).
  • الكربوهيدرات: 9٫5جم.
  • بروتين: 1٫2 جم.
  • دهون: 0٫10 جم.
  • كوليسترول: صفر.
  • ألياف: 2 مجم.
  • الفيتامينات: يحتوي على نسبة مختلفة من فيتامينات (ب) مثل النياسين، الريبوفلافين، الثيامين، البيروكسين، ونسبة لا بأس بها من فيتامين (ج)، ويحتوي على نسبة مختلفة من فيتامين (أ) وفيتامين (هـ) الخاص بالخصوبة.
  • الالكتروليتات: يحتوي على صوديوم بنسبة بسيطة حوالي 4 مجم/100جم ولكن محتواه من عنصر البوتاسيوم مرتفع حوالي 146 مجم/100جم.
  • المعادن: يحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم حوالي 25 مجم/100جم ومصدر جيد للكروميوم والفوسفور 29 مجم والماغنسيوم 10 مجم وعلى نسب مختلفة من الزنك والمانجنيز والنحاس والحديد.
  • مركبات الفيتو: يحتوي على بيتاكاروتين، ليوتين، زي اكزانثين.

 

الفوائد الصحية للبصل

  • البصل منخفض جدا في محتواه من الدهون وكذلك السعرات الحرارية كل 100 جم بصل تمد الجسم بحوالي 40 سعرا حراريا.
  • مركبات الفيتو الكيميائية الموجودة في البصل مثل Alliun وكذلك Allyl disalphide تتحول الى Allicin وذلك بواسطة التفاعلات الانزيمية بعد التقطيع أو البشر،

وجميع الدراسات تجزم وتوضح أن هذه المركبات عند تناول البصل تحمي من بعض أمراض السرطان وتمنع حدوث طفرات غير طبيعية في جسم الإنسان، وكذلك هذه المركبات التي في البصل تساعد على خفض مستويات السكر في الدم لمريض السكري.

  • أثبتت الدراسات المعملية أن الاليسين يقلل من إنتاج الكوليسترول وذلك عن طريق تثبيط الانزيم المسؤول عن ذلك في خلايا الكبد بالاضافة الى ذلك لها فعالية كبيرة كمضاد للبكتيريا والفيروسات والفطريات.

بالاضافة لما سبق يعمل الاليسين على تقليل أو منع تصلب الاوعية الدموية، وذلك عن طريق تيسير إطلاق سراح أو إزالة أكسيد النيتروجين وبالتالي تحقيق أو تقليل ضغط الدم.

علاوة على ذلك يمنع تجليط الصفائح الدموية والاليسين أيضا له فائدة عظيمة حيث يقلل من مخاطر إصابة الأوعية الدموية الطرفية ومرض الشريان التاجي والسكتة الدماغية.

  • يعتبر البصل مصدرا غنيا جدا بعنصر الكروميوم وهو عنصر معدني من العناصر النادرة التي تساعد الانسجة والخلايا على الاستجابة بشكل مناسب لمستويات الأنسولين في الدم، ولذلك يساعد على زيادة فعالية الانسولين ويقلل من مستويات السكر في دم مرضى السكري.
  • البصل يعتبر مصدرا جيدا لمضادات الاكسدة، وخصوصا كيرستين الفلافونويد والتي تعمل كمضاد للامراض السرطانية وضد الالتهابات، وتعمل على ضبط مستويات السكر في الدم وتقلل من أخطار الأعراض المرضية التي يصاب بها مريض السكري.
  • مصدر غني لمضادات الاكسدة الاخرى مثل فيتامين (ج) وبعض العناصر المعدنية مثل المانجنيز الذي يعتبر ضروريا جدا كعامل مساعد للانزيمات المضادة للاكسدة. بالاضافة الى وجود مضاد الاكسدة ايزو ثيوسيانيت الذي يحمي الجسم من الاصابة بنزلات البرد والانفلونزا، وذلك عن طريق الحماية من العدوى ومن الالتهابات.
  • البصل مصدر جيد بفيتامينات مجموعة (ب) مثل البيرودكسين وحامض البانتوثنك والثيامين والفولات ولفيتامين ب6 (البيروكسين) أهمية كبيرة للمحافظة على مستوى GABA في المخ والذي يحمي المخ من الظروف والحالات العصبية المؤذية والمدمرة.

يجب معرفة أن وجود مركبات الكبريت العضوية في البصل لها دور فعال في تثبيط نمو الأورام والقضاء على الشقوق الحرة التي تسبب أمراضا سرطانية، بل تمنع تكوينها وتناول البصل يحمي من سرطان المعدة والقولون والبروستاتا.

  • وجود الفولات في البصل يمنع تكوين أي زيادة من مركبات الهيموسستين في الجسم والتي تمنع وصول بعض المغذيات وكذلك وصول الدم الى المخ وتقلل من إنتاج هرمون السيرتونين والدوبامين والنور إيبيفيرين، ولذلك الفولات تساعد على المحافظة على إنتاج مستويات جيدة لهذه الهرمونات ويشعر الإنسان بالسعادة وتساعده على نوم هادئ بل وتفتح الشهية، أما البصل، فيساعد على النوم ويحسن المزاج وضد الاكتئاب.
  • للبصل تأثير جيد عند تناوله يوميا على الجلد والشعر، وذلك لوجود فيتامين (ج) الذي يساعد على تكوين وصيانة الكولاجين الذي يدخل في تكوين الشعر والجلد.

ويمكن تناول البصل بعدة طرق بإضافته الى الطعام أو تناوله مسلوقا أو مشويا أو مجففا أو طازجا وهو الأفضل من ناحية الاستفادة من جميع فوائده، وذلك بإضافته الى السلطة طازجا أو نقعه في خل وتناوله.

 

الثوم Garlic

يعتبر من العائلة التي ينتمي إليها البصل Alliaceae ولكن يختلف في النوع، ونوعه Allium Sativum ويعتبر نباتا عشبيا وطبيا ويستخدم في الطهي لتحسين الطعم والرائحة، وله استخدامات طبيعية وعلاجية عديدة ويستخدم من آلاف السنين لعلاج كثير من الأمراض وكثير من رياضيي الأولمبياد من قديم الزمان كانوا يتناولونه لتحسين الأداء لقدرته على زيادة نشاط الدورة الدموية.

 

القيمة الغذائية للثوم (100جم)

  • الطاقة: كل 100 جم تمد الجسم بـ 149 سعرا حراريا.
  • الكربوهيدرات: 33 جم.
  • البروتين: 6٫4 جم.
  • الكوليسترول: صفر.
  • الألياف: 2٫2 جم.
  • الفيتامينات: يحتوي على كثير من الفيتامينات من مجموعة (ب) وخصوصا فيتامين ب6 (البيرودكسين) ونسب مختلفة من الثيامين والنياسين والريبوفلافين ونسبة عالية من فيتامين (ج)… الخ.
  • الالكترويتات: يحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم وقليل جدا من الصوديوم.
  • المعادن: محتواه غني جدا بالمعادن مثل البوتاسيوم والحديد والكالسيوم والماغنسيوم والمانجنيز والزنك والسلينيوم.
  • مركبات الفيتو أو مضادات الأكسدة: مثل البيتاكاروتين وفيتامين (ج)، وزي اكزانثين… إلخ.

 

الفوائد الصحية للثوم

  • الثوم له رائحة قوية ويعطي الطعام نكهة جيدة وهو غني جدا بجميع المغذيات ومضادات الأكسدة.
  • تقريبا يوجد تشابه كبير بين فوائد البصل والثوم.
  • أثبتت الأبحاث أن تناول الثوم مرتبط تماما بتقليل فرص الإصابة بسرطان المعدة.
  • وجود مركبات عضوية مثل ثيوسلفنيت مثل Diallyl disulfide وDially trisal Fide وكذلك Allyl propyl disulfied هذه المركبات عند التقطيع

أو الطحن أو البشر تتحول الى Allicin

من خلال تفاعلات انزيمية خاصة والذي

له فوائد عديدة لتخفيض الكوليسترول.

  • أثبتت الدراسات أن الالسين Allicin

وكثير من المركبات الطيارة الموجودة في الثوم لها تأثير قوي ضد البكتيريا والفيروسات والفطريات، فهي تحمي الجسم من الاصابة بها.

  • كذلك يعمل Allicin على حماية الشريان التاجي وذلك بمنع ترسيب الكوليسترول الضار والدهون في الشرايين وله تأثير قوي في الحماية من تصلب الشرايين.
  • تناول الثوم يوميا يحمي الإنسان من السكتات الدماغية.
  • وجود عنصر السلينيوم المضاد للأكسدة يقضي على الشقوق الحرة ويحمي الإنسان من كثير من الامراض السرطانية.
  • وجود الحديد في الثوم يساعد في تكوين كرات الدم الحمراء وبالتالي هو مفيد في علاج الأنيميا.
  • مصدر جيد لمعظم الفيتامينات المعدنية وسبق ذكر فوائدها في البصل.
  • وجود فيتامين (ج) يعتبر مفيدا جدا ضد البرد والانفلونزا والالتهابات.
  • الثوم مفيد في علاج الكحة وعلاج جيد للشعب الهوائية والجهاز التنفسي.
  • يعتبر الثوم علاجا موضعيا لبعض الأمراض الجلدية مثل المرض القوباء الحلقية وهي إصابة فطرية للجلد.
  • أثبت كثير من الأبحاث أن تناول الثوم على الأقل مرتين أسبوعيا يقلل من مخاطر سرطان الرئة.
  • المركبات الكبريتية الموجودة في الثوم تعمل على تدمير الخلايا المسببة لبعض أورام المخ السرطانية تمامًا.
  • يعتبر الثوم مضادا حيويا قويا جدا يقضي على البكتيريات التي تصيب المعدة والأمعاء والتي تسمى CAMPYLOBACTER BACTERIM والثوم يعتبر مضادا حيويا أقوى من أشهر المضادات الحيوية التي تستخدم.
  • الثوم له دور قوي وفعال في علاج ضعف وفشل القلب وأثبتت الدراسات أنه يحمي القلب قبل العمليات الجراحية للقلب وبعدها وذلك لوجود المركبات الكبريتية الزيتية مثل Diallyl trisulfide oil ويعتبر بديلا جيدا لغاز كبريتيد الهيدروجين الذي يستخدم ليحمي القلب من التلف والضرر أثناء الجراحة.
  • تناول زيت الثوم مفيد جدا لمرضى السكري ويحميهم من الآثار السيئة التي يسببها ارتفاع السكر في الدم التي قد تؤدي الى ضعف عضلات القلب.
  • تناول الثوم يعمل على الحماية من ارتفاع الضغط وارتفاع الكوليسترول، فتناوله باستمرار يقلل الضغط ويقلل مستوى الدهون والكوليسترول في الدم.
  • تناول الثوم والبصل يوميا له تأثير فعال لحماية الإنسان من سرطان البروستاتا عند الرجال بل يقضي على الالتهابات أو على الاقل يقلل فرص الاصابة بسرطان البروستاتا بدرجة كبيرة، وذلك طبقا لكثير من الدراسات العلمية في الصين واليابان التي أثبتت أن تناول الثوم يفيد أكثر في هذه الحالة من البصل، ولكن الاثنين لهما فائدة.
  • أثبتت بعض الدراسات أن تناول الثوم مع بعض أغذية نفس العائلة وقليل من الفواكه المجففة يحمي المرأة من الولادة المبكرة، أي ما يسمى سابق لأوانه Premature.
  • كما أن تناول الثوم يحمي الإنسان من الاصابة من تكوين بعض الجلطات في الدم نتيجة تجمع بعض الصفائح الدموية أو على الأقل يقلل من حدوثها.

مما سبق نجد أن تناول الثوم والبصل من الأغذية الضرورية للإنسان لفوائدها الغذائية والعلاجية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: